تراجع أخطر الظواهر الشبابية في مكة والرياض بنسبة 50%‎

تراجع أخطر الظواهر الشبابية في مكة والرياض بنسبة 50%‎

المصدر: الرياض - شبكة إرم الإخبارية

كشفت إدارة مرور الرياض عن تراجع ظاهرة ”التفحيط“ في الرياض بنسبة 50% بعد اللجوء للقوة الجبرية والتعامل بكل حزم وصرامة مع مرتكبي هذه الظاهرة، وذلك بحسب نتائج استطلاع أجرته الإدارة مؤخراً.

وأشارت المصادر الأمنية إلى انخفاض كبير في ممارسات التفحيط في مكة المكرمة أيضاً وتراجع الممارسات التي كانت تسبب إزعاجاً للسكان في الأحياء التي اشتهرت بتجمع ”المفحطين“ فيها.

وقال مدير عام مرور مكة العقيد طلعت منصوري إن أكثر أماكن تمركز السيارات التي تمارس التفحيط تكون في أحياء (الشرائع – مزدلفة وعرفة – الفيحاء – الزايدي)، حيث تعد أكثر الأماكن التي يتجمع فيها الشباب للعبث وتعريض أرواحهم وممتلكاتهم وغيرهم للخطر، بحسب صحيفة مكة.

وأفاد منصوري بأنه تم تخفيض نسبة التفحيط بمكة بنحو %50 خلال الفترة الماضية، وما زالت الجهود مستمرة بكثافة للقضاء على تلك الظاهرة تماماً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com