أخبار

إيران: الكاظمي نقل لنا رسالة من السعودية وسنستأنف المحادثات في بغداد قريبًا
تاريخ النشر: 27 يونيو 2022 7:13 GMT
تاريخ التحديث: 27 يونيو 2022 9:30 GMT

إيران: الكاظمي نقل لنا رسالة من السعودية وسنستأنف المحادثات في بغداد قريبًا

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، اليوم الاثنين، أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الذي وصل إلى طهران أمس، نقل رسالة من المملكة العربية

+A -A
المصدر: طهران - إرم نيوز

أعلن المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، اليوم الاثنين، أن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي الذي وصل إلى طهران أمس، نقل رسالة من المملكة العربية السعودية، مشيرًا ،في الوقت ذاته، إلى أن المحادثات مع السعودية ستستأنف قريبًا في بغداد.

وقال خطيب زاده خلال مؤتمر صحفي ”الكاظمي نقل لنا رسالة من الرياض وناقشنا معًا موعد الجولة المقبلة في بغداد التي ستكون على مستوى دبلوماسي“، مشيدًا بالدور العراقي في الوساطة بين طهران والرياض.

وبين خطيب زاده ”سنعلن عن موعد الجولة المقبلة للحوار بين إيران والمملكة العربية السعودية في الأيام المقبلة“ مشيرًا إلى أن السعودية مستعدة لمواصلة المفاوضات على المستوى الدبلوماسي.

ولفت إلى أن ”المسؤولين الإيرانيين ناقشوا مع الكاظمي المستجدات في شمال العراق وسوريا، وأكدنا أن الحرب والعمليات العسكرية لن تؤدي إلى السلام“.

وفيما يتعلق باستئناف المفاوضات النووية بين إيران والغرب، أجاب الدبلوماسي الإيراني ”سنعلن خلال ساعات عن مكان وزمان استئناف المحادثات النووية التي ستكون في دولة خليجية“، مبينًا أن ”المحادثات النووية ستجرى هذا الأسبوع في إحدى دول الخليج العربي“.

ولم يحدد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية الدولة الخليجية التي ستُجرى فيها المفاوضات، لكن وسائل إعلام رسمية قالت أمس إنه ”من المرجح أنَّ المفاوضات النووية ستُجرى في العاصمة القطرية الدوحة“.

وأضاف خطيب زاده ”لن يتم الاتفاق على شيء حتى يتم الاتفاق على كلّ شيء، وكل ما فعلته إيران قابل للتراجع، بشرط أن يفي الطرف الآخر بجميع التزاماته“.

وكان وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، قال الأحد، إن بلاده ترحب بإعادة فتح السفارات بين إيران والمملكة العربية السعودية.

وبيَّن عبد اللهيان خلال اجتماعه مع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، الذي وصل إلى العاصمة طهران الأحد قادمًا من السعودية، أن ”إيران تثمن دور رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي البنّاء في المعادلات الإقليمية ومساعيه لإنجاح الحوارات بين إيران والسعودية“.

وأضاف وزير الخارجية الإيراني أن ”الجمهورية الإسلامية لا تريد للمنطقة سوى الخير، وترحب بفتح السفارات في طهران والرياض“.

وتقود حكومة رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي جهودًا لإعادة العلاقات بين طهران والرياض التي انقطعت مطلع يناير/كانون الثاني لعام 2016.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك