تفاصيل جديدة بشأن محمد سعيد الشمراني – إرم نيوز‬‎

تفاصيل جديدة بشأن محمد سعيد الشمراني

تفاصيل جديدة بشأن محمد سعيد الشمراني

المصدر: فريق التحرير

كشفت صحيفة ”نيويورك تايمز“ مزيدًا من التفاصيل بشأن الطيار السعودي المتدرب محمد سعيد الشمراني (21 عامًا) منفذ إطلاق النار داخل قاعدة بحرية أمريكية في ولاية فلوريدا، والذي أودى بحياة ثلاثة أشخاص بينهم أمريكي من أصل يمني.

ونقلت صحيفة ”نيويورك تايمز“ عن مسؤول أمريكي قوله إن الشمراني قام قبل عدة أيام ، رفقة ثلاثة متدربين عسكريين سعوديين آخرين بزيارة مدينة نيويورك، بما في ذلك العديد من المتاحف.

ويسعى المحققون إلى تحديد ما إذا كانت رحلة نيويورك رحلة سياحية – وغالبًا ما يقوم الطلاب الأجانب برحلات ترفيهية – أو ما إذا كانت هناك دوافع أخرى. كما كانوا يأملون في معرفة ما إذا كانت المجموعة قد التقت بأشخاص آخرين خلال الرحلة.

وذكرت تقارير إعلامية أمريكية يوم السبت نقلاً عن مصدر مطلع على التحقيق أن الطيار السعودي شاهد تسجيلات فيديو لحوادث إطلاق نار عشوائي خلال تناوله العشاء مع طلاب طيران سعوديين آخرين قبل أيام.

ولم يجد المحققون بعد أي مؤشر يفيد بأن الشمراني كان على صلة بجماعات إرهابية دولية ويعتقدون أنه تحول للتطرف من تلقاء نفسه. وقالت نيويورك تايمز إنه دخل الولايات المتحدة للمرة الأولى العام الماضي ثم عاد للسعودية ودخل الولايات المتحدة مجددًا في فبراير شباط وانضم لتدريب بالقاعدة قبل نحو ثلاثة أيام من الهجوم.

وقال مسؤولون إن ثلاثة على الأقل من المصابين، وعددهم ثمانية، من رجال إنفاذ القانون الذين كانوا أول من وصل لموقع الحادث للسيطرة على الموقف. وأضافوا أن أحدهم ضابط بشرطة البحرية، أما الاثنان فمن نواب قائد الشرطة.

وقالت عائلة أحد القتلى إن اسمه جوشوا كاليب واتسون (23 عامًا) وهو خريج حديث من الأكاديمية البحرية في أنابوليس بولاية ماريلاند.

وقال شقيقه ادام واتسون على فيسبوك يوم الجمعة إن ”جوشوا كاليب واتسون أنقذ عددًا لا يحصى من الأرواح …فبعد أن تلقى عدة رصاصات تمكن من الخروج وأبلغ فريق الشرطة عن موقع مطلق الرصاص وكانت تلك التفاصيل لا تقدر بثمن“.

وكشفت البحرية في بيان بالبريد الالكتروني عن هوية القتيلين الآخرين وهما محمد سامح هيثم (19 عامًا) وهو أمريكي من أصل يمني،  وكاميرون سكوت ولترز (21 عامًا)، وكلاهما من سلاح البحرية يدرسان بالقاعدة.

وقال ابن خالته هاني بن علي مقبل على تويتر ”رحمك الله يا محمد وغفر لك وجبر مصاب والديك في فقدك وجعلك في عليين. (إن لله وإنا إليه راجعون)“.

”أصبح أكثر تدينا“

وفي تصريح للصحفيين بالبيت الأبيض يوم السبت، قال ترامب إن العاهل السعودي وولي العهد يشعران بحزن شديد إزاء ما حدث مضيفًا أن العاهل السعودي ”سيشارك في رعاية عائلات (الضحايا)“.

وأوضح الرئيس الأمريكي ”اعتقد أنهما سيساعدان العائلات بدرجة كبيرة“.

ونقلت صحيفة ”نيويورك تايمز“ عن مصدر مطلع على المراحل الأولى من التحقيق، دون ذكر اسمه، قوله إنه يجري التحقيق في فلوريدا مع ستة سعوديين آخرين شوهد ثلاثة منهم يصورون الحادث.

وقال سعد بن حنتم الشمراني، وهو أحد أعمام المشتبه به، متحدثًا لشبكة (سي.إن.إن) من السعودية، إن عمره كان 21 عامًا وإنه كان محبوبًا وحسن التعامل مع أسرته والمجتمع وإنه كان شخصا ملتزمًا وأمينًا ومواظبًا على أداء الصلوات. وأضاف أنه إن كان مذنبًا فإن الله سيحاسبه.

وتم اعتقال عدة سعوديين آخرين في قاعدة بنساكولا ، التي تستضيف حوالي 200 متدرب عسكري أجنبي ، لاستجوابهم بعد إطلاق النار.

وقد كان أحدهم في موقع إطلاق النار مع اثنين آخرين، وصور المشهد الفوضوي أمام المبنى الذي وقع فيه إطلاق النار. وقال لاحقًا للمحققين إن الثلاثة وصلوا هناك في ذلك الوقت بالصدفة وقرروا التصوير.

وقالت الصحيفة إن أصدقاء وزملاء الشمراني لاحظوا أنه بعد عوته الأخيرة من السعودية في فبراير الماضي، أصبح أكثر تدينًا.

ولم يعرف على الفور ماذا فعل بين فبراير والأسبوع الماضي، عندما سجل في وحدته التدريبية الجديدة في بينساكولا. وقال الشخص الذي أطلع على التحقيق إنه كان يعيش في منطقة بينساكولا لبعض الوقت قبل ذلك ، لكن لم يتضح ما الذي كان يفعله.

وقال عباس موسى ، الإمام في مسجد بنساكولا، إنه لم يتعرف على المشتبه به في إطلاق النار، وقال إن بدنه اقشعر من أنباء. وأضاف: ”ما الذي يدفعك في العالم إلى فعل شيء كهذا؟. هذا يجعلك مريضًا. نحن نرفضه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com