الإقبال على سندات ”أرامكو“ السعودية يحقق رقمًا قياسيًا غير مسبوق – إرم نيوز‬‎

الإقبال على سندات ”أرامكو“ السعودية يحقق رقمًا قياسيًا غير مسبوق

الإقبال على سندات ”أرامكو“ السعودية يحقق رقمًا قياسيًا غير مسبوق

المصدر: رويترز

فاقت طلبات الاكتتاب على باكورة إصدارات السندات الدولية لشركة أرامكو السعودية مئة مليار دولار، في رقم قياسي يبرز مدى ثقة السوق في عملاق النفط على الرغم من أن بعض المستثمرين يبدون مخاوف بشأن نفوذ الحكومة في الشركة.

ومن المتوقع أن تجمع أرامكو نحو عشرة مليارات دولار من صفقة السندات، المقرر تسعيرها في وقت لاحق اليوم الثلاثاء، ويُنظر إليها كمقياس لاهتمام المستثمرين المحتمل بالطرح العام الأولي المزمع للشركة السعودية في نهاية المطاف.

والطلب على الأوراق المالية هو الأضخم بالنسبة لسندات الأسواق الناشئة منذ طلبات اكتتاب تجاوزت 52 مليار دولار على سندات بقيمة 12 مليار دولار طرحتها قطر العام الماضي. كما فاق الطلب على باكورة السندات السعودية في 2016 وبلغ حينها 67 مليار دولار.

وقال داميان بوشيه من فينيستر كابيتال ”لو نظرنا للأرقام فقط فهو ائتمان ممتاز“.

ولكنه أضاف ”المسألة أنها جزء من السعودية وذراع للحكومة. فيما يتعلق بالمستثمرين في الأسهم، ستظل هذه مشكلة أكبر منها للمستثمرين في السندات“.

واجتذبت سندات أرامكو طلبًا من شريحة واسعة من المستثمرين إذ إن الأرباح الهائلة للشركة المملوكة للدولة ستضع تصنيف دينها – في حالة عدم تقييده باعتبارات الروابط السيادية – على قدم المساواة مع شركات نفط مستقلة كبرى مثل إكسون موبيل وشل.

وأصرت الشركة المملوكة للدولة على استقلاليتها في اجتماع مع المستثمرين قبل طرح السندات الأسبوع الماضي. وقالت إن الحكومة ظلت ملتزمة بإطار أرامكو للحوكمة للمحافظة على استقلاليتها حتى حين انخفضت أسعار النفط.

ولكن سيطرة الرياض على الشركة تمثل مشكلة لبعض المستثمرين، إذ تعني أن القرارات ستكون في نهاية المطاف لمصلحة الحكومة، وليس المستثمرين.

وقال محي الدين قرنفل مدير الاستثمار في الصكوك العالمية وأدوات الدخل الثابت في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لدى فرانكلين تمبلتون للاستثمار ”أرامكو أكثر شفافية، ولديها معايير ائتمان أقوى وعلى مسار تحسن من حيث الجوانب البيئية والاجتماعية والحوكمة في حين أن الحكومة أكثر تعقيدًا“.

وتابع ”لكن العلاقة بينهما قوية جدًا وهو أمر مفهوم“.

ويرى كثيرون الإصدار على أنه إجراء لبناء العلاقات مع المستثمرين الدوليين قبل الطرح الأولي، الذي كان مقررًا العام الماضي، لكن تقرر إرجاؤه إلى 2021.

والسندات مقسمة لشرائح لأجل ثلاث وخمس وعشر سنوات و20 و30 عامًا، كما يضم الإصدار سندات بسعر فائدة متغير لأجل ثلاث سنوات.

وكلفت أرامكو لازارد كمستشار مالي للصفقة. واُختير لترتيب الإصدار جيه. بي مورجان ومورجان ستانلي واتش.اس.بي.سي وسيتي وجولدمان ساكس والبنك الأهلي التجاري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com