إقبال شديد على أول سندات دولية من ”أرامكو“ السعودية – إرم نيوز‬‎

إقبال شديد على أول سندات دولية من ”أرامكو“ السعودية

إقبال شديد على أول سندات دولية من ”أرامكو“ السعودية

المصدر: توفيق إبراهيم – إرم نيوز

قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح اليوم الاثنين إن من المتوقع أن يتجاوز الطلب على أول سندات دولية من أرامكو السعودية 30 مليار دولار.

وأضاف متحدثا خلال مؤتمر للطاقة في الرياض أن صفقة سندات أرامكو ستُغلق بعد غد الأربعاء.

وأبدى أمله في الانتهاء من استحواذ أرامكو على مُنْتِج البتروكيماويات الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) في غضون ستة أشهر.

وتستعد شركة ”أرامكو“ السعودية لإطلاق عملية طرح سندات كبرى، بالتعاون مع مصارف عالمية بينها بنك ”جي بي موجان تشيس“.

وتشير المؤشرات المبكرة إلى أن المستثمرين متحمسون للصفقة التي من المتوقع أن تشهد طرح سندات بما لا يقل عن 10 مليارات دولار هذا الأسبوع.

ووفقًا لوكالة ”بلومبيرغ“، كشفت رسالة تم تداولها بين المستثمرين الجمعة الماضية أن الاهتمام كبير بالصفقة المنتظرة بشدة هذا العام.

وقررت شركة النفط العملاقة المملوكة للدولة السعودية، الأسبوع الماضي، التعاون مع المصرفيين لحشد الدعم لطرحها الأول في عروض تقديمية في عدة مدن تشمل نيويورك وشيكاغو وسنغافورة وطوكيو.

وفي مشهد نادر يؤكد على أهمية طرح السندات، تحدث جيمي ديمون، الرئيس التنفيذي لبنك ”جي بي مورجان“، خلال مأدبة غداء في نيويورك الخميس الماضي وروج للصفقة.

وبحسب ”بلومبيرغ“ تساهم مصارف ومؤسسات مالية كبرى مثل ”مورغان ستانلي“، و“سيتي غروب“، و“غولدمان ساكس“، و“إتش إس بي سي“، و“إن سي بي كابيتال“، في إدارة عملية طرح السندات.

ومن المقرر أن يتم إعلان المحادثات المبدئية عن سعر السندات يوم الاثنين، وأن يتم تسعير السندات يوم الثلاثاء، كما رفض ممثلو الشركة التعليق على عملية البيع.

وقال سيرجي درغاشوف، كبير مديري المحافظ لدى Union Investment Privatfonds GmbH في فرانكفورت: ”ستكون هذه الصفقة ضخمة بالتأكيد وفيها 4 شرائح على الأقل، ومن المتوقع أن يكون الطلب كبيرًا“، مرجحًا أن يفوق الطلب الرقم القياسي البالغ 53 مليار دولار من العروض، والتي تلقتها قطر عند طرح سندات بقيمة 12 مليار دولار العام الماضي.

وتتجه ”أرامكو“ إلى سوق السندات بالدولار، حيث بدأت الشركة في جمع الأموال استعدادًا لشراء حصة أغلبية قيمتها 69 مليار دولار في شركة ”سابك“ المحلية العملاقة للبتروكيماويات.

ويمثل بيع السندات طريقة بديلة للمملكة العربية السعودية لجمع الأموال والتنويع بعيدًا عن النفط، بعد تأجيل الطرح العام الأولي لأرامكو العام الماضي.

وقدرت المملكة العربية السعودية قيمة ”أرامكو“ بـ 2 تريليون دولار، على الرغم من أن المستثمرين ليسوا مقتنعين بأنها تستحق ذلك التقدير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com