استقبال جثامين شهداء الواجب في الإمارات
استقبال جثامين شهداء الواجب في الإماراتوام

بعد هجوم الصومال.. تضامن عربي مع الإمارات والبحرين

أعربت كل من السعودية والكويت ومصر، اليوم الأحد، عن إدانتها واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي الذي استهدف قاعدة عسكرية في العاصمة الصومالية مقديشيو.

وتعرض 4 من منتسبي القوات المسلحة الإماراتية وضابط من قوة دفاع البحرين لعمل إرهابي في الصومال، أثناء أدائهم مهام عملهم في تدريب وتأهيل القوات المسلحة الصومالية.

ووصلت جثامين شهداء الإمارات، الأحد، على متن طائرة عسكرية تابعة للقوات المسلحة، وجرت على أرض المطار المراسم العسكرية الخاصة باستقبال جثامين الشهداء، وكان في الاستقبال عدد من كبار قادة وضباط وزارة الدفاع وعدد من أسر الشهداء وذويهم، بحسب وكالة أنباء الإمارات "وام".

وفي ردود الفعل، جدّدت الخارجية السعودية، في بيان، "التأكيد على موقف المملكة الثابت والداعي لنبذ العنف والإرهاب والتطرف مهما كانت صوره ودوافعه"، مؤكدة "تضامن المملكة التام ووقوفها إلى جانب الصومال والإمارات والبحرين في هذا المصاب الجلل".

بدورها، أكدت الكويت "وقوفها ومؤازرتها لأشقائها في دولة الإمارات ومملكة البحرين، أمام هذا العمل الغادر"، كما وصفه بيان رسمي أوردته وكالة الأنباء الكويتية.

وشددت الكويت على "ضرورة مواصلة تكاتف المجتمع الدولي للقضاء على الإرهاب بكافة أشكاله وصوره".

وفي اليمن، جدّد عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الانتقالي دعوته إلى "تضافر الجهود الدولية من أجل اجتثاث الإرهاب من جذوره وتجفيف منابعه".

وأدان "مجلس حكماء المسلمين" برئاسة الإمام الأكبر أحمد الطيب شيخ الأزهر، واستنكر بشدة هذا العمل الإرهابي الجبان.

وعاود المجلس تجديد رفضه القاطع "للأعمال الإرهابية كافة والتي تتنافى مع تعاليم الدين الإسلامي السمحة وجميع الشرائع السماوية والمواثيق والأعراف الدولية".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com