المركب الذي تم ضبطه
المركب الذي تم ضبطهالجيش اللبناني

"رحلات الموت".. لبنان يحبط عملية تهريب جديدة

أحبطت دورية من القوات البحرية في الجيش اللبناني، اليوم الجمعة، عملية تهريب 110 أشخاص بواسطة مركب عبر البحر، مقابل شاطئ طرابلس شمال لبنان ضمن رحلات الموت إلى أوروبا التي ينظمها مهربون.

وقال بيان لقيادة الجيش إن المركب كان على متنه 108 سوريين ولبنانيان.

وتتكرر محاولات تهريب الأشخاص عبر البحر من السواحل شمال لبنان، باتجاه السواحل الأوروبية. وتحبط القوى الأمنية اللبنانية، ولا سيما الجيش اللبناني، غالبيتها. وآخر ما تم إحباطه محاولتان في شهر تشرين الثاني نوفمبر الفائت.

ويعمل مهربون مقابل مبالغ مالية طائلة على تنظيم هذه العمليات عبر مراكب صغيرة ومتهالكة؛ ما أدى إلى غرق عدد كبير من المهاجرين في البحر قبالة الشاطئ اللبناني.

وغالبية المهاجرين هم من الجنسية السورية، ممن وصلوا إلى لبنان بعمليات تهريب أيضا عبر الحدود البرية الشاسعة والمفتوحة. ومن بين المهاجرين أيضا فلسطينيون ولبنانيون.

والدافع الأساسي للهجرة هو الظروف الحياتية والاقتصادية الصعبة، والرهان على حياة أفضل في أوروبا، رغم تشديد دولها إجراءات استقبال اللاجئين وإعادتهم من حيث أتوا.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com