دمار غزة جراء القصف الإسرائيلي
دمار غزة جراء القصف الإسرائيلي رويترز

إسرائيل تعطي القاهرة "ضمانات" بعدم تهجير أهالي غزة إلى سيناء‎

أفادت هيئة البث الإسرائيلية (كان) بأن إسرائيل أعطت القاهرة ضمانات صريحة بأن أية عملية عسكرية على طول الحدود بين قطاع غزة ومصر المعروفة باسم "محور فيلادلفيا"، "لن تؤدي إلى هجرة جماعية للفلسطينيين إلى الأراضي المصرية".

وقال الباحث في الشأن السياسي العربي الصحفي المصري أحمد جمعة، إن "أي محاولة لتهجير الفلسطينيين إلى شبه جزيرة سيناء عقب إعلان أي عملية عسكرية على محافظة رفح، ستعتبره مصر عدوانًا صريحًا على أراضيها وتهديدًا لأمنها القومي".

وأوضح جمعة في حديث لـ"إرم نيوز"، أن "القيادة المصرية تلقت ضمانات أكيدة تستوجب عدم القيام بأي عمل عسكري على طول الحدود المصرية مع قطاع غزة والمعروفة باسم محور فيلادلفيا، من شأنها أن تتسبب في فرار أعداد كبيرة من سكان غزة باتجاه الحدود مع مصر".

وأشار الباحث السياسي إلى أن "المفاوضات تسير بخطى ثابتة نحو إعلان مرتقب لوقف إطلاق نار إنساني يشمل صفقات تبادل أسرى، بالإضافة إلى مفاوضات جدّية عن عودة النازحين إلى محافظتي غزة وشمال غزة كأحد أهم محددات نجاح أي مفاوضات".

أخبار ذات صلة
بعد مواصلة قصفه.. مياه الأمطار تتسرب على مرضى مستشفى الأمل في غزة

وفي سياق متصل، أفادت قناة مكان الإسرائيلية، بأن "إسرائيل التزمت أمام مصر بعدم العمل في منطقة رفح قبل السماح لعدد كبير من الفلسطينيين الموجودين هناك بإخلاء المنطقة لتقليل حجم الخسائر في الأرواح".

تجدر الإشارة إلى أن الجيش الإسرائيلي لم يشرع حتى الآن ببدء الإعلان عن أي عملية عسكرية في محافظة رفح جنوب القطاع، كآخر محافظة لم يقم بالتوغل العسكري إلى عمقها.

كما أن محافظة رفح تعتبر ملاذ أكثر من 1.4 مليون نازح فلسطيني من أصل 2.3 مليون مواطن، يعيشون في ظروف إنسانية قاسية في ظل النقص الحاد في المواد الإغاثية والطبية، يعيش معظم هؤلاء النازحين داخل الخيام في منطقتي تل السلطان ومواصي رفح.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com