مقتل إسرائيلي في عملية إطلاق نار قرب أريحا

مقتل إسرائيلي في عملية إطلاق نار قرب أريحا

لقي مستوطن إسرائيلي، الاثنين، مصرعه، جراء إصابته في عملية إطلاق نار وقعت قرب مدينة أريحا في الضفة الغربية، بينما وقعت عملية إطلاق نار أخرى قرب مفترق "ألموغ" في المدينة، وفق وسائل إعلام عبرية.

وقالت القناة 12 العبرية إن "مستوطناً يبلغ من العمر 25 عاماً أصيب بجراح حرجة نتيجة إطلاق نار على مركبة للمستوطنين قرب أريحا"، مشيرة إلى أنه أعلن في وقت لاحق عن وفاته متأثراً بالجراح التي أصيب بها.

وحسب القناة العبرية، فإن "منفذ العملية انسحب من المكان، وأن قوات الجيش الإسرائيلي شرعت مباشرة بنشر حواجز في مدينة أريحا بحثا عنه".

ونشرت إذاعة الجيش الإسرائيلي مقاطع فيديو عبر حسابها في "تويتر" أظهرت الاستنفار الأمني للقوات الإسرائيلية؛ وذلك من أجل البحث عن منفذي العمليتين.

من جهته، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس إن القتيل الإسرائيلي يحمل الجنسية الأمريكية.

وأضاف في تصريح له: "ندين القتل المروّع لشقيقين إسرائيليين قرب نابلس، ولإسرائيلي قرب أريحا تفيد معلوماتنا بأنه مواطن أمريكي أيضا".

وتابع: "ندين أيضا العنف العشوائي الواسع النطاق الذي مارسه مستوطنون ضد المدنيين الفلسطينيين في أعقاب عمليات القتل".

يأتي ذلك في ظل التوتر الأمني في الأراضي الفلسطينية، حيث شهدت مدينة نابلس شمال الضفة اعتداءات وصفت بـ"العنيفة" نفذها المستوطنون، وأدت إلى حرق عشرات المنازل الفلسطينية، وذلك ردا على مقتل إسرائيليين اثنين في عملية إطلاق نار جنوب المدينة.

وأدى التوتر الأمني بالضفة إلى استشهاد أكثر من 60 فلسطينيا، ومقتل أكثر من 13 إسرائيليا، وسط تحذيرات أمنية من اندلاع موجة تصعيد أشد عنفا في المنطقة قبل وخلال شهر رمضان المقبل.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com