إسرائيل تشن حملة اعتقالات بالقدس وتتأهب لتأمين مسيرة الأعلام‎‎

إسرائيل تشن حملة اعتقالات بالقدس وتتأهب لتأمين مسيرة الأعلام‎‎

أقدمت الشرطة الإسرائيلية في القدس، الثلاثاء، على تنفيذ حملة اعتقالات واسعة طالت 15 فلسطينيا من سكان شرقي المدينة، بشبهة التخطيط للقيام بأعمال تخل بالنظام العام خلال مسيرة الأعلام التقليدية السنوية المنوي تنفيذها الخميس المقبل.

وقال قائد شرطة القدس الميجر جنرال دورون تورجمان، في تصريح صحفي، إن "هذا العدد سيرتفع حتى موعد المسيرة"، مضيفا أنه "تم إبعاد 37  شخصا من الفلسطينيين واليهود عن منطقة البلدة القديمة من القدس".

وأفادت الشرطة الإسرائيلية في بيان منفصل، بأن "نحو ثلاثة آلاف وثلاثمائة شرطي سينتشرون في منطقة البلدة القديمة لتأمين المسيرة".

وأكدت أن "المسيرة ستسير حسب ما خطط لها سابقا"، وأنها "على أتم الاستعداد لمواجهة كافة السيناريوهات، ولن تسمح لأحد بالاعتداء على المشاركين في المسيرة او على السكان الفلسطينيين".

أخبار ذات صلة
انتقادات فلسطينية لاذعة لنتنياهو بسبب سياسة الاغتيالات ومسيرة الأعلام

وأعطت سلطات الاحتلال الموافقة بشكل نهائي للمستوطنين والأحزاب المتطرفة، لتنظيم المسيرة، التي يقوم خلالها المستوطنون بالتظاهر في شوارع القدس المحتلة، وبالتحديد قرب المسجد الأقصى.

وقال رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، إن المسيرة ستقام كما هو مخطط لها، لكن لن تدخل الحي الإسلامي في البلدة القديمة بالقدس.

وهدد وزير الاستخبارات الإسرائيلي يسرائيل كاتس، باغتيال من يحاول عرقلة المسيرة، وقال إن "مسيرة الأعلام ستتم كما جرت العادة من كل عام دون تغيير".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com