وزارة الخارجية السودانية
وزارة الخارجية السودانيةgetty

الخارجية السودانية تعلن تعليق الاتصال بـ"إيغاد"

أعلنت وزارة الخارجية السودانية في بيان، اليوم الثلاثاء، تعليق تعاملها مع الهيئة الحكومية للتنمية لدول شرق أفريقيا "إيغاد" التي توسطت لإنهاء القتال الدائر منذ شهور بين الجيش وقوات الدعم السريع.

وقالت الوزارة في بيان صحفي اطلعت عليه "إرم نيوز" إن وزير الخارجية المكلف، أبلغ وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بجمهورية جيبوتي، رئيس مجلس "إيغاد" الوزاري، عبر رسالة مكتوبة، قرار حكومة السودان بوقف الانخراط وتجميد التعامل مع المنظمة بشأن ملف الأزمة الراهنة في البلاد.

وأوضحت وزارة الخارجية أن القرار يأتي نظرًا لتجاوزات ارتكبتها "إيغاد" بإقحام الوضع في السودان ضمن جدول أعمال قمتها الاستثنائية الثانية والأربعين المقرر عقدها في العاصمة الأوغندية كمبالا، يوم الخميس المقبل 18 يناير 2024، دون التشاور مع السودان، إضافة إلى دعوتها قائد قوات الدعم السريع لحضور القمة الطارئة.

وتنشط مجموعة دول "الإيغاد" منذ بدء الحرب في السودان، نيسان/أبريل العام الماضي، إلى حل الأزمة السودانية، ووقف الحرب التي أدت إلى مقتل أكثر من 12 ألفًا، ولجوء ونزوح 7 ملايين، بحسب إحصاءات رسمية للأمم المتحدة.

ويوم السبت الماضي أعلن قائد قوات الدعم السريع في السودان، الفريق أول محمد حمدان دقلو، قبوله دعوة للمشاركة في الدورة الاستثنائية لـ"الإيغاد"، في 18 كانون الثاني/يناير الجاري، في مدينة عنتبي في أوغندا لحل أزمة البلاد.

في المقابل أكد قائد الجيش السوداني، الفريق عبد الفتاح البرهان، رفضه المشاركة في القمة المعلنة، قائلًا في بيان لمجلس السيادة إن "حكومة السودان ترى أنه ليس هناك ما يستوجب عقد قمة لمناقشة أمر السودان قبل تنفيذ مخرجات القمة السابقة".

أخبار ذات صلة
"الدعم السريع": ملتزمون بمخرجات "إيغاد" ولقاء حميدتي بالبرهان

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com