الرئيس الأمريكي جو بايدن، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو
الرئيس الأمريكي جو بايدن، مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهوأ ف ب

إعلام عبري: بايدن غاضب من نتنياهو

قالت قناة عبرية، اليوم الإثنين، إن الرئيس الأمريكي جو بايدن، "غاضب" من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو؛ لأسباب بينها ملف المساعدات الإنسانية لغزة، وعدم الإفصاح عن نواياه في القطاع بعد الحرب.

وبحسب ما أوردته القناة (14) خاصة، المقربة من جمهور اليمين الإسرائيلي، فإن "بايدن ونتنياهو لم يتحدثا منذ 21 يوما، بينما كانا على تواصل شبه يومي في بداية الحرب"، وفقًا لما ذكرت وكالة "الأناضول" التركية.

وأوضحت أن الولايات المتحدة "غاضبة" بشكل خاص بشأن المساعدات الإنسانية التي تسمح إسرائيل بإدخالها للقطاع، حيث تقول واشنطن إنها "غير كافية".

أخبار ذات صلة
بايدن يصدر بيانا بمناسبة مرور مئة يوم على حرب غزة

وأكد مسؤولون بالقطاع مرارا، أن المساعدات الإنسانية التي تدخلها لا تلبي شيئا من احتياجات المواطنين، فيما قالت صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية مطلع يناير/كانون الثاني الجاري، إن تلك المساعدات لا تلبي 10% من احتياجات قطاع غزة.

وأشارت القناة 14 إلى أن الغضب الأمريكي مرده أيضا لـ "امتناع نتنياهو عن إعلان خطة ما بعد الحرب بغزة"، فيما لم يصدر تعقيب رسمي من مكتب نتنياهو أو من الجانب الأمريكي حتى الساعة 15:30 (ت.غ).

وعقد مجلس الأمن القومي الإسرائيلي حتى اليوم، 10 جلسات لبحث اليوم التالي للحرب، كما عقد المجلس الوزاري الأمني الموسع (الكابينت)، جلسة واحدة، دون أن تتضح أي ملامح لخطة ما بعد الحرب.

أخبار ذات صلة
مصدر يكشف لـ "إرم نيوز" تفاصيل "اللقاء المتوتر" بين بلينكن ومحمود عباس

ويوم أمس الأحد، نقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" عن مقربين من الرئيس بايدن قولهم، إن الشعور السائد لدى الإدارة الأمريكية حاليا، أن نتنياهو لا يريد إنهاء الحرب في غزة، انطلاقا من دوافع "شخصية وسياسية".

وفي أكثر من مناسبة، أكد مسؤولون أمريكيون، دعمهم لسيطرة السلطة الفلسطينية على قطاع غزة بعد انتهاء الحرب، وهو الطرح الذي رفضه نتنياهو مرارا.

وبحسب القناة: "لا يريد نتنياهو نشر الخطة قبل انتهاء مداولات محكمة العدل الدولية في لاهاي، حتى لا يُزعم أن إسرائيل تستعد لاحتلال القطاع أو السيطرة عليه لفترة طويلة".

أخبار ذات صلة
حماس في فيديو جديد: مقتل رهينتين جراء القصف الإسرائيلي

وعقدت محكمة العدل الدولية في لاهاي، يومي الخميس والجمعة، جلستي استماع علنيتين في إطار بدء النظر بالدعوى التي رفعتها جنوب إفريقيا ضد إسرائيل بتهمة ارتكاب "جرائم إبادة جماعية" بحق الفلسطينيين في قطاع غزة.

وفي الـ29 من شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي رفعت جنوب إفريقيا دعوى قضائية أمام محكمة العدل الدولية؛ تتهم فيها إسرائيل بارتكاب "جرائم إبادة جماعية" في قطاع غزة الذي يتعرض لحرب شرسة منذ أكثر من 3 أشهر.

ومنذُ الـ7 من شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، يشن الجيش الإسرائيلي حربا مدمرة على غزة خلّفت حتى الإثنين "24 ألفا و100 قتيل و60 ألفا و832 مصابا، وتسببت بنزوح أكثر من 85% من سكان القطاع (نحو 1.9 مليون شخص)، بحسب سلطات القطاع والأمم المتحدة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com