وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان
وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيانأ ف ب

"لمناقشة الأمن الإقليمي".. عبد اللهيان إلى باكستان وأحمديان إلى بغداد

أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، الأحد، أن اللواء "علي أكبر أحمديان" الأمين الأعلى لمجلس الأمن القومي الإيراني، سيزور العاصمة العراقية بغداد قريبًا.

وقال عبد اللهيان في كلمة له بـ"المؤتمر السابع لتاريخ العلاقات الخارجية الإيرانية"، "سوف أتوجه إلى باكستان اليوم الأحد، وسيزور أمين المجلس الأعلى للأمن القومي علي أكبر أحمديان، العراق لمناقشة الأمن الإقليمي".

ولم يحدد عبد اللهيان الموعد الدقيق للزيارة التي سيقوم بها أحمديان إلى بغداد، وستكون هذه أول زيارة للمسؤول الأمني الإيراني منذ تسلّمه المنصب في الـ22 من مايو/ أيار 2023، وكذلك هي الزيارة الأولى لمسؤول إيراني بعد قصف محافظة أربيل شمال العراق من قبل الحرس الثوري.

ورأى عبد اللهيان أن "إيران مهتمة بأمن المنطقة وأمن دول الجوار من بينها باكستان والعراق"، مبينًا أن "الأعداء يستخدمون اليوم أدوات الإرهاب والجماعات الإرهابية، وحاولوا استهداف سياسة الجوار الإيرانية".

وقصف الحرس الثوري الإيراني في منتصف يناير/كانون الثاني الجاري بصواريخ بالستية ما سماها "مراكز تجسس وتجمعات لجماعات إرهابية مناهضة لإيران" في العراق وسوريا، بينما أعلنت سلطات إقليم كردستان مقتل 4 مدنيين.

أخبار ذات صلة
طهران: هجوم أربيل إجراء للدفاع عن حكم إيران

ورفضت السلطات العراقية مزاعم طهران، مؤكدة أن المبنى الذي جرى استهدافه في محافظة أربيل هو مبنى مدني ولا يضم أي عناصر للموساد.

وسحبت الخارجية العراقية سفيرها في طهران، فيما تم استدعاء القائم بأعمال السفارة الإيرانية في بغداد احتجاجًا على هذا القصف الذي أوقع قتلى من المدنيين.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com