اعتقال مدير مصرف "الشرق الأوسط" في مطار بغداد وسط احتمالية تورطه بـ"سرقة القرن"

اعتقال مدير مصرف "الشرق الأوسط" في مطار بغداد وسط احتمالية تورطه بـ"سرقة القرن"

أعلنت السلطات العراقية اليوم الجمعة، اعتقال مدير مصرف الشرق الأوسط، ورجل الأعمال العراقي، علي محمد غلام، أثناء محاولته السفر خارج العراق.

وقالت وزارة الداخلية في بيان: إن "مفارز قسم الجوازات في مطار بغداد الدولي تمكنت من إلقاء القبض على مدير مصرف الشرق الأوسط المتهم، علي محمد غلام، أثناء قدومه إلى مطار بغداد، والمطلوب وفق أحكام المادة 456 من قانون العقوبات العراقي"، مضيفة أنه "تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحقه".

ويُتهم علي غلام من أوساط عراقية، "بتبييض الأموال"، واحتمالية التورط في "سرقة القرن" التي تقدر قيمة المبالغ المسروقة فيها بنحو مليارين ونصف المليار دولار.

كما يُتهم بشكل متكرر "بالحصول على أموال من خلال مزاد العملة، المثير للجدل، بمبالغ كبيرة من خلال الضغط على المسؤولين النافذين".

وعلّقت النائبة في البرلمان عالية نصيف، على عملية اعتقال غلام، قائلة: "حكومة دولة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني لا توجد فيها خطوط حمراء، تم إلقاء القبض قبل قليل في مطار بغداد الدولي على (علي غلام)، لقبوا من قبلنا بالغلمان. نحن أول من كشفنا فسادهم في مزاد العملة وقضايا متعلقة بتبييض أموال"، على حدّ قولها.

وكانت شركة "بوابة عشتار" للدفع الإلكتروني، المملوكة لغلام، قد طالبت بشرط جزائي وضعته ضمن أحد العقود مع مصرف الرافدين الحكومي، بمبلغ 600 مليون دولار، بسبب تلكؤ المصرف، في تنفيذ بنود العقد، وهو ما أثار ضجة واسعة، عن حجم هذا الشرط وسبب وضعه، فضلًا عن جدوى التعاقد مع تلك الشركة وأهمية اختصاصها.

وفي شهر شباط/فبراير الماضي، طالب زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، إعادة النظر ببعض البنوك، وذكر منها الشرق الأوسط، والقابض، والأنصاري، وهي تعود لعلي غلام.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com