رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير خارجيته يسرائيل كاتس
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير خارجيته يسرائيل كاتس(أ ف ب)

بكلفة 5 مليارات دولار.. ما هو مشروع الجزيرة الاصطناعية للغزيين؟

سلَّط الإعلام العبري الضوء على مبادرة لوزير الخارجية الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، ترمي إلى إقامة جزيرة اصطناعية قبالة سواحل غزة، لنقل السكان إليها، يُفترَض أن تتضمن ميناءً وأبراجًا سكنية ومطارًا مدنيًّا، في وقت دمَّر القصف الإسرائيلي البنايات والبنى التحتية للقطاع، طوال الأشهر الثلاثة الأخيرة. 

كاتس الذي تولى منصبه، مطلع الشهر الحالي، خلفًا للوزير إيلي كوهين، عرض المشروع على وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، خلال مشاركته في اجتماع في بروكسل، أمس الاثنين، شهد حوارًا بشأن العديد من الملفات ذات الصلة بالتوتر في الشرق الأوسط ولا سيما الحرب في غزة.  

صحيفة "يديعوت أحرونوت" أشارت إلى أن الوزير الإسرائيلي أبلغ نظراءه الأوروبيين بأن مشروعه الذي يسعى لتمريره منذ 10 سنوات، يهدف إلى بناء جزيرة اصطناعية في البحر المتوسط قبالة غزة، مرتبطة بالقطاع عبر جسر طوله 4.5 كم، يمكنها أن تتحول إلى مركز تجاري ومنطقة تنمية اقتصادية تخدم غزة والمنطقة بأسرها. 

وعرض كاتس فيديو على وزراء الاتحاد الأوروبي يشرح تفاصيل مشروع الجزيرة الاصطناعية ورؤيته بشأن تنفيذ المشروع، والذي ربطه بتفكيك قدرات حماس. 

أخبار ذات صلة
تقرير: بلينكن يريد ضمان عدم ترحيل الفلسطينيين من قطاع غزة بالقوة

وزعم وزير الخارجية الإسرائيلية أن بالإمكان بناء ناطحات سحاب على تلك الجزيرة، وأحياء سكنية. وفي مرحلة محددة من حديثه قاطعه جوزيب بوريل، الممثل السامي للاتحاد الأوروبي، للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، مرتين، منتقدًا عرض الفيديو، بالقول: "لم أتوقع منك ذلك"، كما أبلغه أن عرض الفيديو ليس بالسلوك المناسب في هذا الاجتماع.  

وبصفة عامة، تشمل خطة كاتس المفترضة إقامة جزيرة اصطناعية بمساحة 8 كيلومترات مربعة قبالة غزة، مرتبطة بالقطاع عبر جسر طوله 4.5 كيلومتر، يتطلب السير فوقه باتجاه الجزيرة فحصًا أمنيًّا. فيما تضم الجزيرة ميناءً ومطارًا مدنيًّا، وسط تقديرات بأن تبلغ تكلفة المشروع 5 مليارات دولار.  

صحيفة "معاريف" تطرقت للموضوع، وقالت إن ما عرضه كاتس مثير للجدل، وذكرت أن وزير الخارجية يريد بناء جزيرة اصطناعية في البحر المتوسط لنقل سكان قطاع غزة إليها.  

وأوضحت أن الفكرة التي عرضها وزير الخارجية الإسرائيلي تعد بديلًا لحل الدولتين، وأنها أثارت حالة من عدم الارتياح في بروكسل عاصمة الاتحاد الأوروبي، هناك حيث سافر كاتس في مهمة وضع أسس خطة السلام الشامل مع ممثلي الاتحاد.  

مشروع كاتس لإقامة جزيرة اصطناعية قبالة غزة طُرِح خلال السنوات الأخيرة، إذ شهد منتصف العام 2016 حديثًا إعلاميًّا مكثفًا عن تلك الخطة، وقت أن كان كاتس وزيرًا للمواصلات.  

وآنذاك أشار إلى أن الهدف هو تخفيف الازدحام في القطاع وربطه بالعالم الخارجي دون المساس بأمن إسرائيل.

أخبار ذات صلة
الحكومة الإسرائيلية تقر تعيين كاتس وزيرا للخارجية

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com