بالصور والفيديو.. الكويت تشيع ضحيتي هجوم بوركينا فاسو

بالصور والفيديو.. الكويت تشيع ضحيتي هجوم بوركينا فاسو

المصدر: فريق التحرير

شيع الكويتيون مساء اليوم الخميس، جثمان الداعيتين وليد العلي وفهد الحسين، اللذين قتلا في هجوم على مطعم في واغادوغو عاصمة بوركينا فاسو قبل ثلاثة أيام.

 

وتوافد العشرات من الكويتيين على مقبرة صليبيخات، حيث أقيمت صلاة الجنازة وتم تشيخ الداعيتين إلى مثواهما.

وتداول نشطاء وسائل التواصل الاجتماعي على نطاق واسع، نعي والدة الشيخ وليد العلي التي غردت معلقة على  وفاته قائلة ”يا وليد الكويت وتاج الوقار.. فخورةٌ بك يا فلذة كبدي وريحانة قلبي“.

وشهدت مراسيم تشييع جثمان الداعيتين شخصيات رسمية وثقافية ودعوية، حيث تقدم السياسيين رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم والوزير محمد الجبري.

https://twitter.com/3lom_aldera/status/898194298021310465

وتداول نشطاء كويتيون صورة لشيخ مسن، هو استاذ كلية الشريعة بجامعة الكويت الدكتور فلاح مندكار، مؤكدين أنه حرص رغم مرضه وتعبه على حضور جنازة زميله وليد العلي والشيخ فهد الحسيني.

وقد شهدت مراسيم جثمان الداعيتين شخصيات رسمية وثقافية ودعوية حيث، أم المصلين في صلاة الجنازة الشيخ عبدالرزاق العباد من المدينة المنورة.

وفي وقت سابق اليوم، وصل جثمانا الشيخين إلى الكويت، على متن طائرة أميرية، أرسلها أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الصباح، إلى وغادوغو لنقل جثماني الضحيتين.

وكان الشيخان العلي والحسيني، يقومان برحلة دعوة خيرية إسلامية عندما لقيا حتفهما، وهو ما ساهم في مزيد من التعاطف مع عائلتيهما، إضافة للشهرة والمكانة التي كان يتمتع بها الشيخ وليد العلي من خلال منصبه كإمام لأشهر مساجد الكويت، إضافة لظهوره في وسائل الإعلام ونشاطه في الدعوة الإسلامية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com