وفاة الرئيس السوداني.. أشهر أخطاء الصحافة السعودية في 2016

وفاة الرئيس السوداني.. أشهر أخطاء الصحافة السعودية في 2016

المصدر: قحطان العبوش – إرم نيوز

وقعت وسائل الإعلام السعودية وبينها صحف كبرى معروفة على نطاق واسع داخل المملكة وخارجها، في كثير من الأخطاء والزلات خلال العام 2016، الذي يشارف على نهايته، بينما لا يزال تأثير بعض تلك الأخطاء مستمرًا حتى الآن.

وتجاوزت ردود الأفعال على بعض هذه الأخطاء، حدود المملكة، وأثرت على علاقتها بدول أخرى، أو على اقتصادها العملاق ونظرة المستثمرين إليه.

أمر ملكي مفبرك

محليًا، وقعت ثلاث صحف كبرى في المملكة، مطلع كانون الأول/ ديسمبر الجاري، بخطأ تمثل بنشرها أمرًا ملكيًّا مفبركًا عن إعفاء الأمير عبدالله بن مساعد من منصبه كرئيس هيئة الرياضة.

وكان هذا الخطأ الأكثر إثارة في العام 2016، بسبب كونه يمس ملايين عشاق الرياضة في المملكة.

واضطرت صحف ”عكاظ“ و“المدينة“ و“الرياضي“، للاعتذار، بعد ساعات من نشر الخبر الذي ترافق مع صدور عشرات الأوامر الملكية، وأقالت المسؤولين عن نشر الخبر الكاذب، وفتحت تحقيقًا موسعًا فيما جرى بعد تعهد وزارة الثقافة والإعلام السعودية بمحاسبة تلك الصحف.

الخبر الأكثر جدلًا

فيما يعد الخطأ الذي وقعت فيه صحيفة ”الشرق الأوسط“ واسعة الانتشار، الأكثر تأثيرًا وجدلًا داخل المملكة وخارجها، حيث كاد يتسبب بأزمة بين السعودية والعراق، فيما تلقى مدير مكتب الصحيفة في بغداد تهديدات بالقتل.

ونشرت الصحيفة الصادرة من لندن في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، خبرًا بعنوان ”تحذير أممي من حالات الحمل غير الشرعي في كربلاء“، ناقلة عن مسؤول بمنظمة الصحة العالمية قوله، إن ”المناسبات الدينية التي تقام في العراق تشهد في الغالب اختلاطًا غير منتظم بالوفود القادمة من خارج العراق خصوصًا من إيران، وأن أكثر من 169 امرأة عراقية حملت بشكل غير شرعي، بعد زيارة الأربعين، العام الماضي“.

وبعد أيام من الجدل الذي تسببت به الصحيفة وردود الفعل العراقية الواسعة عليه، بما فيها مطالبة رئاسة الوزراء العراقية، الصحيفة، بتقديم اعتذار إلى الشعب العراقي، اضطرت الصحيفة للاعتذار، ولاحقًا صدر قرار بإعفاء رئيس تحريرها سلمان الدوسري من منصبه وتعيين رئيس تحرير جديد.

خبر اقتصادي خاطئ

على الصعيد الاقتصادي، يعد الخبر الذي نشرته صحيفة ”الاقتصادية“ السعودية قبل أيام، عن شركة النفط الحكومية العملاقة ”آرامكو“ الأكثر تأثيرًا على أكبر اقتصاد في المنطقة يتطلع إليه المستثمرون ورجال الأعمال من كل أنحاء العالم.

ونشرت الصحيفة خبرًا يتحدث عن خطة حكومية لطرح حصة نسبتها 49% من ”آرامكو“ خلال عشر سنوات، وهو رقم يفوق بكثير نسبة 5% التي تعتزم المملكة بيعها من حصة أكبر شركة نفط في العالم، قبل أن تتراجع الصحيفة في اليوم التالي معتذرة، وتقول إن التقرير انطوى على أخطاء.

وفاة الرئيس السوداني

وبين تلك الأخطاء الفادحة، وقعت وسائل الإعلام السعودية الأخرى بأخطاء أخرى في العام 2016، مثل إعلان صحيفة ”المختصر الإخباري“ الالكترونية السعودية، وفاة الرئيس السوداني عمر حسن البشير، قبل أن ينفي القصر الرئاسي السوداني شائعة الوفاة.

متمردون في حلب

كما اضطرت صحيفة ”الرياض“، أكبر صحيفة سعودية تصدر من داخل المملكة، للاعتذار من قرائها بعد أن وصفت في آب/أغسطس الماضي، قوات المعارضة السورية لنظام الرئيس بشار الأسد بـ“المتمردين“ بدلًا من ”الثوار“.

يشار إلى أن وسائل الإعلام السعودية، هي الأكبر والأكثر متابعة في المنطقة من خلال شبكة واسعة من القنوات الفضائية المتخصصة والصحف الكبرى التي تصدر وتبث بعدة لغات من داخل وخارج المملكة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com