صندوق النقد الدولي يدعو الكويت إلى تطبيق حزمة من الإصلاحات

صندوق النقد الدولي يدعو الكويت إلى تطبيق حزمة من الإصلاحات

قال محافظ بنك الكويت المركزي اليوم الثلاثاء، إن بعثة خبراء صندوق النقد الدولي التي اختتمت زيارتها للبلاد أمس، أكّدت ضرورة إصلاح برامج الدعم الحكومية وترشيد دعم الطاقة.

جاء ذلك في بيان صحفي أصدره المحافظ محمد الهاشل في ختام الزيارة التي بدأت في السادس من الشهر الجاري وأوجز فيه أبرز مضامين البيان الختامي الذي أعدته البعثة.

ونقل الهاشل عن البعثة تأكيدها أن هناك حاجة ماسة لإصلاحات اقتصادية هيكلية مؤثرة تنطلق بإصلاح المالية العامة، حيث رأت البعثة أن الكويت تواجه تحديًا يتمثل في تعثر أو بطء تنفيذ الإصلاحات وبالتالي إمكانية ظهور عجز أكبر ونمو اقتصادي أقل.

وأضاف أن البعثة تتوقع أن يصل معدل نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي إلى نحو 3.5% في عام 2016 وأن يبلغ معدل التضخم السنوي نحو 3.5% ليعكس الارتفاع الأخير في أسعار البنزين.

وأشار بيان البعثة إلى أهمية اتخاذ المزيد من الإصلاحات في برامج الدعم الحكومية ونوه إلى أن الحكومة اتخذت في هذا الصدد خطوات مهمة برفع أسعار البنزين ورسوم بعض الخدمات الحكومية.

وشجعت البعثة السلطات الكويتية على مواصلة خططها لمزيد من ترشيد دعم الطاقة مبينة أن التنفيذ المتدرج للإصلاحات سيساعد على التقليل من آثارها التضخمية وإتاحة الوقت لقطاع الأعمال للتكيف معها.