منع دشتي نهائيا من الترشح للانتخابات البرلمانية الكويتية

منع دشتي نهائيا من الترشح للانتخابات البرلمانية الكويتية

قضت محكمة التمييز، اليوم الاثنين، برفض ترشيح النائب السابق عبدالحميد دشتي لانتخابات مجلس الأمة الكويتي 2016، في حكم نهائي غير قابل للطعن، وبهذا يكون دشتي رسمياً خارج السباق البرلماني.

يذكر أن محكمة الاستئناف الإدارية أيدت قرار شطبه، حيث جاء في حيثيات حكم المحكمة بأن الدائرة قضت بالتأييد لعدم جواز الترشح لإنتخابات مجلس الأمة عن طريق الوكالة أو الإنابة القانونية.

وكان 47 مرشحا مشطوبا من الانتخابات التشريعية في الكويت، بينهم النائب السابق عبد الحميد دشتي، قدموا طعونا إلى المحكمة الإدارية مطلع تشرين ثاني/نوفمبر الحالي.

يذكر أن دشتي يتواجد حاليًا خارج الكويت، وعليه أحكام قضائية من المحكمة يصل مجموعها إلى 34 سنة سجنًا في قضايا متهم فيها بالإساءة إلى السعودية والبحرين.

ويعرف عن دشتي تأييده الشديد لإيران ورئيس النظام السوري بشار الأسد وانتقاده التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن، منذ الـ 26 من مارس/ آذار 2015، ضد الحوثيين وقوات صالح، استجابة لطلب الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، بالتدخل عسكريًا لـ”حماية اليمن وشعبه من عدوان الميليشيات الحوثية”، ومنع سيطرة عناصر الجماعة وقوات صالح على كامل البلاد، بعد سيطرتهم على العاصمة.

يشار إلى أنه من المقرر أن تجرى الانتخابات البرلمانية في الكويت في الـ 26 من نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري، على أن تكون سابع انتخابات تُجرى في البلاد منذ عام 2006.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com