الحكومة الكويتية تحدد الـ 26 نوفمبر المقبل موعدًا للانتخابات البرلمانية

الحكومة الكويتية تحدد الـ 26 نوفمبر  المقبل موعدًا للانتخابات البرلمانية

قالت مصادر حكومية كويتية إن مجلس الوزراء، حدد خلال اجتماعه الأسبوعي، اليوم الإثنين، تاريخ 26 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل/ موعداً لإجراء انتخابات مجلس الأمة (البرلمان).

وأوضحت المصادر، أن المجلس وافق على مشروع مرسوم بدعوة الناخبين إلى التوجه إلى صناديق الاقتراع في هذا الموعد. وأضافت أنه سيتم رفع مشروع المرسوم إلى أمير البلاد، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، للموافقة عليه.

وكان أمير الكويت، أصدر أمس، مرسومًا أميريًا بحل مجلس الأمة المكون من خمسين عوضا منتخبا، فضلاً عن 16 من أعضاء الحكومة.

وأفادت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية “كونا” بأن المرسوم الأميري، يأتي في سياق “الظروف الإقليمية الدقيقة، وما استجد منها من تطورات، وما تقتضيه التحديات الأمنية وانعكاساتها المختلفة من ضرورة مواجهتها بقدر ما تحمله من مخاطر ومحاذير؛ الأمر الذي يفرض العودة إلى الشعب مصدر السلطات لاختيار ممثليه”.

وقبل أيام، دعا رئيس مجلس الأمة، مرزوق الغانم، إلى حل المجلس، وساق مبررات لذلك، منها أن “المرحلة القادمة فيها تحديات داخلية وخارجية محيطة بنا، وتتطلب فريقًا حكوميًا جديدًا والعودة إلى صناديق الاقتراع”.

وستكون الانتخابات المزمعة سابع انتخابات تجرى منذ العام 2006 في البلاد؛ وتأتي في وقت تواجه فيها البلاد ضغوطا اقتصادية شديدة جراء التدهور الحاد في أسعار النفط، المصدر الرئيس للدخل؛ الأمر الذي دفعها لاتخاذ قرارات صعبة تضمنت تقليص الدعم عن الوقود، وإلغاء بعض المشروعات التنموية.

وبرلمان الكويت، هو الأقدم بين برلمانات دول الخليج العربية، واعتمد الاستقرار السياسي في البلاد في العهود السابقة على التعاون بين الحكومة والبرلمان.

وبعد إصدار مرسوم الدعوة للانتخابات في الجريدة الرسمية في الكويت، يحدد وزير الداخلية موعد فتح باب الترشيح للانتخابات.