أخبار

أمريكا تطلب من رعاياها مغادرة اليمن
تاريخ النشر: 26 سبتمبر 2014 21:13 GMT
تاريخ التحديث: 26 سبتمبر 2014 21:17 GMT

أمريكا تطلب من رعاياها مغادرة اليمن

وزارة الخارجية الأمريكية تحذر "المواطنين الأمريكيين من مستوى المخاطر الأمنية المرتفع في اليمن بسبب الأنشطة الإرهابية والاضطرابات الأهلية.

+A -A

صنعاء– نصحت الولايات المتحدة رعاياها في اليمن بمغادرة البلاد وقالت إنها ستقلص عدد موظفي الحكومة الأمريكية هناك بسبب الاضطرابات السياسية والمخاوف من احتمال تصعيد عسكري.

وقال الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي إن اليمن ربما يكون على شفا حرب أهلية بعد أن سيطر المتمردون الحوثيون على العاصمة صنعاء الأمر الذي سمح لهم بإملاء شروطهم على حكومته الضعيفة. وقتل أكثر من مئة شخص في المعارك.

وحذرت وزارة الخارجية ”المواطنين الأمريكيين من مستوى المخاطر الأمنية المرتفع في اليمن بسبب الأنشطة الإرهابية والاضطرابات الأهلية.

وأمرت وزارة الخارجية يوم الأربعاء بتقليص عدد الموظفين الحكوميين في اليمن بسبب ”احتمال حدوث تصعيد عسكري.“

وقالت إن السفارة ستواصل أعمالها.

كانت واشنطن قد أعلنت وقف العمل مؤقتا في سفارتها في مايو أيار بعد هجمات على أجانب نفذها تنظيم القاعدة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك