فلاي دبي: لا تغيير في الرحلات بعد حادث روسيا

فلاي دبي: لا تغيير في الرحلات بعد حادث روسيا

المصدر: دبي - إرم نيوز

قالت شركة فلاي دبي اليوم الأحد، إنها لم تلغ أو ترجئ أي رحلات في أعقاب تحطم إحدى طائراتها بروسيا، وإنها ستستأنف رحلاتها إلى الوجهة الروسية بمجرد إعادة فتحها أمام حركة السفر.

وقال المدير التنفيذي للشركة غيث الغيث في مؤتمر صحفي، إن الشركة تتعاون عن كثب مع السلطات الروسية لتحديد سبب الحادث الذي وقع أمس السبت.

وأضاف، إن الشركة تثق كثيرا في السلطات الروسية التي تستطيع إدارة الأوضاع المحلية للرحلات الجوية.

ودعت شركة فلاي دبي الإماراتية اليوم الأحد إلى انتظار التحقيق في حادث سقوط طائرتها في مدينة روستوف جنوب روسيا يوم أمس.

وقال غيث الغيث الرئيس التنفيذي للشركة: انتشر العديد من التخمينات حول أسباب الحادث، ولكننا ندعو إلى عدم الخوض في التخمينات وانتظار نتائج التحقيق وإعطاء سلطات التحقيق الوقت اللازم لتحديد أسبابه.

وأكد الغيث أنه لم يتم تحديد الخسائر المادية حتى الآن، وأن الاهتمام موجه لتقديم الرعاية لأهالي الضحايا ودعم عملية التحقيق.

وأضاف، إن الشركة أرسلت بالفعل خبراء ومحققين إلى روسيا للمساعدة في التحقيق على الأرض.

واستكمل عمال الطوارئ الروس عمليات البحث والتنظيف في موقع تحطم طائرة الركاب التي كانت قادمة من دبي، فيما احتشد عشرات المشيعين في المطار بمدينة ”روستوف-أون-دون“ جنوب روسيا لوضع الشموع وألعاب الأطفال والزهور هناك.

ونقلت وكالة ”تاس“ الروسية للأنباء اليوم الأحد عن وزارة الطوارئ قولها، إنه تم توسيع منطقة البحث عن الأنقاض لتصل إلى 15 هكتارا.

ومن جانب آخر، ذكرت وزارة الطوارئ الروسية أن الصندوقين الأسودين المتضمنين لمسجلات الطيران التابعين للطائرة تم نقلهما إلى موسكو.

وأضافت الوزارة في بيان أصدرته اليوم الأحد، إنه تم تسليم الصندوقين للجنة الطيران الدولية.

وذكر مسؤولون، إنه تم أخذ عينات الحامض النووي ”دي.إن.إيه“ من أقرباء الضحايا للمساعدة في التعرف إلى هوياتهم.

ولم يعرف على الفور سبب التحطم، وأشار مسؤولون في روسيا والإمارات إلى أن الكارثة كانت بسبب سوء الأحوال الجوية.

وذكرت شركة ”فلاي دبي“ الإماراتية في بيان اليوم أنها ستخصص 20 ألف دولار أميركي لعائلة كل مسافر من مسافري الطائرة المنكوبة، بهدف تلبية الاحتياجات المالية العاجلة، بحسب شروط النقل الخاصة بالناقلة.

وتابعت ”في الوقت الراهن ينصب اهتمامنا على تحديد الضحايا، والتواصل مع العائلات التي فقدت أحباءها في الحادث الأليم وذلك لتقديم الدعم الفوري لهم“.

وكان سقوط طائرة ركاب تابعة لشركة فلاي دبي  أسفر غن مقتل 62 شخصا كانوا على متن الطائرة  القادمة من دبي إلى جنوب روسيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com