الجيش السعودي يقتل 80 حوثياً في صد محاولة تسلل عبر الحدود

الجيش السعودي يقتل 80 حوثياً في صد محاولة تسلل عبر الحدود

الرياض – أحبطت القوات السعودية الخاصة محاولة جديدة للمتمردين الحوثيين، للتسلل عبر الحدود، حلال عملية عسكرية أسفرت عن مقتل ما يزيد عن 80 عنصراً، من بينهم 3 قياديين حوثيين، كما نجحت في تدمير آلياتهم، وأجبرتهم على الهروب إلى الجبال بعد معركة استمرت 12 ساعة.

وهذه ليست المرة الأولى التي تحبط فيها القوات السعودية المشتركة محاولة ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبد الله صالح لاختراق الحدود.

وبحسب مصادر عسكرية سعودية، فقد دامت تلك المهمة الجبلية 12 ساعة، تعاملت خلالها قوات سعودية خاصة بشكل مباشر مع فصيل من ميليشيات الحوثي، تم رصده على مرتفعات الجبال باتجاه الحدود السعودية اليمنية.

وأوضحت المصادر أن الهجوم من قبل الميليشيات الحوثية تم عن طريق عدد من المركبات العسكرية وعشرات العناصر من بينهم أطفال، كما استخدموا قذائف ”هاون“ و“كاتيوشا“ وألغام ومتفجرات وقذائف ”آر بي جي“ وأسلحة يدوية.

وأشارت المصادر إلى ان الميليشيات الحوثية استهدفت ”جبل الملحمة“ السعودي في ”الخوبة الشمالية“ بمحافظة ”الحُرث“، الذي يطل على معظم قرى المحافظة، إلى جانب استهداف قرية ”حثيرة“ بمحافظة ”الموسم“، وتقع في بداية القرى الحدودية للمحافظة المطلة على الحدود اليمنية، وكذلك أجزاء من قرى ”الطوال“ التي تتواجد بها مقرات عسكرية تابعة للقوات السعودية.

ورصدت القوات السعودية تقدم هذه الميليشيات باستخدام طائرات من دون طيار ومجسات حرارية موضوعة في المنطقة الحدودية، إضافة إلى دوريات مسح جوية وأرضية، ثم بدأت القوات السعودية بالرد على الميليشيات المتقدمة بالمدفعية والدبابات، فيما مشطت مروحيات الأباتشي المنطقة، كما ساهمت فرق القناصة باستهداف عناصر الميليشيات التي حاولت الفرار، قبل أن تقوم قوات خاصة بمطاردة هذه العناصر.

وذكرت القوات السعودية المشتركة أن حصيلة العملية كانت إضافة للقتلى، جرح عشرات المهاجمين وفرار آخرين، إضافة إلى تدمير ما يزيد عن 17 مركبة وآلية.

وأكدت مصادر عدة أن القوات السعودية كبدت الميليشيات في ”الربوعة“ خسائر كبيرة بمعارك نوعية خلال اليومين الماضيين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com