الإمارات: المعلومات الأولية عن هجوم عدن مطمئنة

الإمارات: المعلومات الأولية عن هجوم عدن مطمئنة
أنور قرقاش

أبوظبي – قال وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش في أول تعليق له على هجوم عدن إن ”المعلومات الأولية مطمئنة، دعواتنا أن يحفظ الرحمن أبناءنا و أن يكلل وقفة العز بالنصر والتوفيق.“

وتعرضت مدينة عدن صباح اليوم الثلاثاء لهجومين استهدف أحدهما مقر إقامة الحكومة اليمنية، وآخر استهدف مقرا لإقامة القوات الإماراتية في المدينة.

وأفادت وكالة أنباء الإمارات (وام) بأنه ”جاري التحقق من قبل قوات التحالف العربي حول الإصابات“.

واكتفت الوكالة بالقول إن القذائف استهدفت عدة مواقع في المدينة منها مقر الحكومة اليمنية في ”فندق القصر“ وعدد من المواقع العسكرية التابعة لقوات التحالف العربي بقيادة السعودية.

وقال وزير الشباب والرياضة اليمني نائف البكري إن: ”العمل الإرهابي الذي استهدف مقر الحكومة، من قبل مليشيات الحوثي وقوات المخلوع صالح، ما هو إلا محاولة جبانة لمنع الحكومة من مواصلة تأدية عملها“.

واعتبر البكري في حديث له على قناة (الحدث): “ الاستهداف الذي طال مقر إقامة الحكومة ومقر إقامة الإخوة الإماراتيين، هو استهداف للعمل الميداني واستهداف لعودة الشرعية، واستهداف لمنع قوات التحالف من تأدية عملها بالشراكة مع الشرعية“.

وأكد البكري على: ”مواصلة الحكومة لتأدية عملها في مدينة عدن، حيث أن الاستهداف يحاول ثنيها عن تأدية عملها، إلا أن ذلك سيزيدها إصراراً لمواصلة تأدية عملها ومن عدن“.

وأشار البكري إلى: ”أن الحوثيين في الرمق الأخير حيث أنهم كما انتحروا أخلاقياً قد انتحروا سياسياً، وهم يمارسون الآن نفس العمل الذي دأب المخلوع صالح على ممارسته في تدمير أي محاولة لبناء البلد“.

وأفاد البكري: ”أن نائب الرئيس رئيس الوزراء خالد بحاح وكافة الوزراء المتواجدين في مقر فندق القصر لم يصابوا بأي أذى“، منوهاً إلى أنه: ”سقط شهيدان وأصيب 15 آخرون من الجنود المرابطين لحراسة مقر إقامة الحكومة“، مضيفاً: ”أن الأجهزة الأمنية تواصل إجراء التحقيقات على قدم وساق لكشف كافة الأضرار التي نجمت عن استهداف فندق القصر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة