السعودية تنفي تعاملها مع منفذ تفجير الكويت

السعودية تنفي تعاملها مع منفذ تفجير الكويت

الرياض – أكدت وزارة الداخلية السعودية اليوم الأحد أنه لم يسبق للجهات الأمنية أن تعاملت مع منفذ تفجير الكويت، الذي أودى بحياة 27 شخصا وأصاب أكثر من 200 آخرين، في نشاطات تتعلق بالإرهاب .

وأعلنت وزارة الداخلية السعودية في بيان لها مساء اليوم الأحد أن منفذ تفجير مسجد الإمام الصادق في دولة الكويت فهد بن سليمان القباع ويبلغ من العمر ثلاثة وعشرون لم يسبق للجهات الأمنية التعامل معه في أي نشاطات تتعلق بالإرهاب.

وقالت الوزارة إن القباع غادر المملكة يوم الخميس الماضي جوا من الرياض إلى المنامة على رحلة طيران الخليج رقم (170)، ولم تسجل له سفرات سابقة.

وأكدت الداخلية أن التعاون قائم مع الأشقاء في الكويت للوقوف على أبعاد الجريمة والأطراف المتورطة فيها وعلاقة أي مواطنين سعوديين آخرين بها، مشيرة إلى أنه يتم التواصل مع البحرينيين للوقوف على ما لديهم عن الفترة الزمنية التي قضاها منفذ الجريمة الإرهابية بالمنامة.

وكانت السلطات الكويتية أعلنت إن الانتحاري الذي فجر نفسه في مسجد الإمام الصادق خلال صلاة الجمعة سعودي الجنسية ويدعىى فهد سليمان عبد المحسن القباع ”مشيرة الى أن ”الانتحاري دخل الكويت فجر يوم الجمعة الماضي عن طريق المطار وهو اليوم نفسه الذي وقعت فيه الجريمة النكراء“.

واعتقلت الشرطة السائق الذي نقل الانتحاري إلى مسجد الإمام الصادق حيث فجر نفسه في جموع المصلين خلال صلاة الجمعة، الأمر الذي أدى إلى مقتل 27 شخصا وجرح 227 آخرين.

وتبنى تنظيم ”الدولة الإسلامية“ في بيان نشر في موقع محسوب عليه العملية، حسب وسائل إعلام رسمية.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com