”النصرة“ تؤكد مقتل شاعرها السعودي بحلب

”النصرة“ تؤكد مقتل شاعرها السعودي بحلب

المصدر: دمشق – إرم

نعت ”جبهة النصرة“ (الفرع السوري لتنظيم القاعدة) شاعرها وأحد إعلاميي الجبهة، السعودي عبد الله مجاهد الجزراوي، الذي قتل قبل أيام بقصف في سوريا.

وجاء مقتل ”عبدالله“ المعروف بـ“مجاهد الجزراوي“ خلال اشتباكات بالقرب من مبنى المخابرات الجوية في حلب، ويعرف عن المواطن السعودي أنه كان يدير ”حساباً إعلامياً“ للتنظيم، كما اشتهر بنظم الشعر المناصر لجبهة النصرة ويغرد به.

شارك ”شاعر النصرة“ في المعارك الأخيرة للتنظيم ضد حركة ”حزم“ في الشمال السوري، وقد كان سابقاً يدرس في باريس.

وانضم عبدالله مع اثنين من أخوته ”بدر“ و“سلطان“ للقتال في صفوف ”جبهة النصرة“ في سوريا، وقتل الأخوان ”عبدالله“ و“سلطان“، فيما لا يزال ”بدر“ يقاتل في صفوف الجبهة بشمال البلاد رغم إصابته ”البليغة“. ونعى ”بدر“ أخويه اللذين قتلا خلال الأيام الماضية عبر معرف أخيه ”عبدالله“ في ”تويتر“، كما زعم وصول أخيه الأكبر مع زوجته صباح أمس الاثنين إلى سوريا ومبايعته أمير التنظيم، تنفيذاً لرغبة والدهم، الذي طلب من الأخ الأكبر مشاركة أخيه القتال بسوريا، وتمزيق جواز سفره ”ضماناً لعدم عودته“.

وكان السعودي عبد الله ”الجزراوي“ قد لحق بشقيقه الأصغر ”سلطان“ الذي قتل قبل أسابيع في اشتباكات مع الجيش النظامي السوري في معارك الجبهة الجنوبية في درعا عن عمر ناهز 14 ربيعا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com