البرلمان الكويتي يعيد موقعه بعدما اخترقه داعش

تنظيم داعش وضع على الموقع الرسمي عبارات معبرة عن اختراق التنظيم للموقع، ومسيئة لأعضاء المجلس وللقيادة الكويتية.

المصدر: إرم- من أحمد الساعدي

أعادت الكويت الموقع الالكتروني لمجلس الأمة ”البرلمان“ بعدما تمكن تنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ الأحد من اختراقه والسيطرة على السيرفر الذي كان الموقع الالكتروني يعمل عليه.

ووضع تنظيم داعش على الموقع الرسمي عبارات معبرة عن اختراق التنظيم للموقع، ومسيئة لأعضاء المجلس وللقيادة الكويتية.

وذكر بيان للأمانة العامة لمجلس الأمن أوردته وكالة الأنباء الكويتية إنها أبلغت وزارة الداخلية الكويتية (إدارة الجرائم الإلكترونية) لـ“التحقيق في الموضوع، والوقوف على ملابساته“.

وفي هذا السياق، انتقد النائب فيصل الدويسان طريقة التعامل الحكومي مع ما وصفه ”العدو الحقيقي للكويت“، في إشارة إلى تنظيم ”الدولة“، مشيراً إلى أن ”الجهود التي تبذلها الجهات المختصة في التعامل مع داعش لا تتميز بالشفافية، وليست على النحو المطلوب“.

وأضاف في تصريحات صحفية: ”إننا ننتظر تحركاً جدياً من الحكومة، فإذا ضعفت عن ذلك فلا يتفاجأ أي مواطن بأعمال عنف واغتيالات وأعمال وحشية؛ بسبب تهاون الحكومة في التعامل مع المتعاطفين مع داعش“.

وتساءل مستنكراً: ”كم كويتياً يقاتل تحت راية داعش في العراق وسوريا؟ وكم قُتل منهم؟ وما جهود الدولة لمنع النشء من التعاطف مع التنظيم الإرهابي؟ وكيف ستتعامل السلطات المختصة مع من يقاتل تحت راية داعش؟“.

وأعرب الدويسان عن خشيته من ”انتقال هذا الفكر الإرهابي إلى داخل الكويت“، لافتاً إلى أن ”هذا الفكر لقي رواجاً في أوروبا نفسها، وبالتالي لا نستبعد وصوله إلى الكويت في ظل استمرار تعاطف البعض مع داعش“، مضيفاً أن ”جهود الجهات المعنية مثل الداخلية والأوقاف والإعلام وغيرها إما أنها خجولة أو لا تتميز بالشفافية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com