هل يتسبب حكم إدانة الوزير الكويتي محمد بوشهري بعزله من منصبه؟ – إرم نيوز‬‎

هل يتسبب حكم إدانة الوزير الكويتي محمد بوشهري بعزله من منصبه؟

هل يتسبب حكم إدانة الوزير الكويتي محمد بوشهري بعزله من منصبه؟

المصدر: نسرين العبوش- إرم نيوز

تسبب الحكم القضائي الصادر عن محكمة التمييز الكويتية ضد وزير الكهرباء والماء الجديد محمد بوشهري، بنقاشات قانونية حول مستقبل الوزير الذي لم يمر على تعيينه سوى أيام قليلة، قبل أن يصدر حكماً بالإدانة ضده في قضية ”نشر تحقيق سري“.

وكانت محكمة التمييز قد قضت أمس الخميس، بتغريم الوزير بوشهري وموظفة في الوزارة، أربعة آلاف دينار أي نحو (13 ألف دولار) بعد إدانتهم بنشر تحقيق إداري سري عبر حساب الوزارة على ”تويتر“.

وشغلت القضية الأوساط الحقوقية في البلاد، لمعرفة مصير الوزير عقب هذا الحكم، ليأتي الرد من قبل مصادر مطلعة نقلت عنها صحيفة ”الأنباء“ المحلية، حيث أكدت أن ”حكم التمييز ضد الوزير بوشهري لا يمنع استمراره في منصبه“.

وأوضحت المصادر، أن ”الغرامة المالية ليست من الحالات التي تستوجب العزل من الوظيفة بحسب القانون الجزائي“، مضيفةً أن ”الجرائم المخلة بالشرف مثل السرقة والنصب هي التي تستوجب إنهاء الخدمة“.

وعرض عدد من القانونيين آراءهم عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي حول آثار هذا الحكم ضد الوزير، حيث قال أستاذ القانون الدستوري، الدكتور هشام الصالح: إن ”الحكم الصادر ضد الوزير بوشهري لن يؤثر على توزيره، لكون الحكم ليس جناية، وبأن القضية ليست جريمة مخلة بالشرف والأمانة“.

وعلى العكس من ذلك، يرى أستاذ القانون الجزائي، الدكتور فيصل الكندري، أن الوزير بوشهري فقد شرطاً من شروط التوزير، معتبراً أن ”كشف الأسرار جريمة مخلة بالشرف والأمانة“.

ووافقته في الرأي، الحقوقية أريج عبدالرحمن حمادة، بقولها: إن ”إفشاء أسرار العمل يعني نشر وقائع لها الصفة السرية من شخص مؤتمن عليها بحكم وظيفته، وهو يعد مخالفا للقانون، وذلك لحماية المصلحة العامة، لذلك أرى أن الحكم الذي صدر ضده يؤثر على توزيره فكيف يؤتمن عليه؟“.

وواجه الوزير بوشهري منذ تعيينه مساء الأحد الماضي، انتقادات لاذعة من حقوقيين ونشطاء بسبب تعيينه، بالرغم من وجود قضية إدانة ضده بشأن تسريب الوثائق السرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com