جماعة الحوثي تدعو دول الخليج لمراجعة مواقفها

جماعة الحوثي تدعو دول الخليج لمراجعة مواقفها

صنعاء – دعت اللجنة الثورية، التابعة لجماعة الحوثي، اليوم الإثنين، دول مجلس التعاون الخليجي إلى ”مراجعة مواقفهم تجاه الشعب اليمني“.

وأبدت اللجنة، في بيان صادر عنها، نشرته وكالة الأنباء الرسمية، التي تسيطر عليها الجماعة، استغرابها إزاء ما وصفته بـ“المواقف السلبية“ لدول الخليج، مضيفةً أن ”ما صدر عن الثورة من إجراءات لا تستهدف الأشقاء في مجلس التعاون الخليجي لا في الحال ولا في المستقبل“.

ودعت اللجنة ”مجلس الأمن الدولي إلى احترام إرادة الشعب اليمني وسيادته“، و“تحري الدقة والموضوعية، وعدم الاستناد إلى المصادر المضللة، والانجرار وراء قوى إقليمية تسعى جاهدة إلى إلغاء إرادة الشعب اليمني“.

وقال البيان إن ”المؤامرة الخارجية على الثورة المباركة تشتد وتتعاظم“، لافتاً إلى أن ”إغلاق بعض الدول لسفارتها، وتعليق أعمالها، وإحراق وثائقها، مثّل إساءة من هذه الدول إلى العلاقات الدبلوماسية، وما يحكمها من أعراف دولية“.

وأكد البيان أن إغلاق السفارات ”لم يكن نتيجة إختلالات أمنية في العاصمة صنعاء، وإنما يعبر عن استعجال في تبني مواقف غير ناضجة“، مضيفاً أنه ”أمر مؤسف أن يرتبط مصير العلاقات الدولية بين الدول والشعوب باعتبارات لا علاقة لها بمصالح هذه الشعوب“.

ودعت اللجنة ”الأشقاء في مجلس التعاون الخليجي وغيرهم ممن كانت لهم مواقف سلبية من ثورة الشعب اليمني إلى التعاطي مع المتغيرات على الساحة اليمنية بإيجابية“، مثمِّنةً ”الموقف الروسي والصيني الإيجابي ومواقف كل الدول المحبة للسلام والرافضة لإذلال الشعوب“.

وكان مجلس التعاون الخليجي قد دعا، قبل أيام، مجلس الأمن الدولي لاتخاذ قرار بشأن اليمن تحت الفصل السابع، الذي يتيح التدخل العسكري الدولي.

كما طالب المجلس باستئناف ”العملية السياسية وفقا للمبادرة الخليجية ”، وحذر من أنه ”في حال عدم الوصول إلى اتفاق على ذلك فسوف تتخذ دول المجلس الإجراءات التي تمكنها من الحفاظ على مصالحها الحيوية في أمن واستقرار اليمن“، من دون أن يوضح ما هي تلك الإجراءات.

جاء ذلك في ختام وزاري خليجي استثنائي بشأن اليمن عقده وزراء خارجية مجلس التعاون لدول الخليج بقاعة الاجتماعات بمطار قاعدة الرياض الجوية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com