حوثيون يفرجون عن ناشط إعلامي بعد أسبوع من اختطافه

حوثيون يفرجون عن ناشط إعلامي بعد أسبوع من اختطافه

صنعاء – أفرج مسلحون من جماعة ”أنصار الله“ المعروفة بـ“الحوثي“، اليوم الثلاثاء، عن ناشط إعلامي يمني، بعد أسبوع من اختطافه، في محافظة البيضاء، وسط البلاد، حسب مسؤول محلي.

وقال المسؤول، مفضلاً عدم ذكر اسمه، إن: ”مسلحي جماعة الحوثي أفرجوا عن الناشط الإعلامي مجاهد السلالي، بعد نحو أسبوع من اختطافة، في مدينة رداع، بمحافظة البيضاء“، وهو الأمر الذي أكده مصدر مقرب من المفرج عنه، في صنعاء.

واُختطف السلالي، الاثنين الماضي، أثناء تواجده بمدينة رداع في طريقه إلى منطقة قيفة حيث المواجهات بين القاعدة والقبائل من جهة، ومسلحي الحوثي من جهة أخرى، بغية إعداد تقرير عن الأوضاع الإنسانية هناك، بحسب مصدر قبلي.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من قبل الجماعة حول حادثة اختطاف السلالي وكذلك الإفراج عنه.

وتخوض جماعة الحوثي من جهة والقبائل والقاعدة من جهة أخرى، مواجهات في منطقة قيفة، منذ أكثر من شهر، خلفت قتلى وجرحى من الطرفين، وتسببت بتهجير أكثر من 10 آلاف شخص، وفق تصريح سابق للأناضول لعبد الله العقبي، نائب مدير فرع جمعية ”الإصلاح الاجتماعي الخيرية“ بالمنطقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة