مصر توقع مذكرات تفاهم مع مستثمرين خليجيين

مصر توقع مذكرات تفاهم مع مستثمرين خليجيين

القاهرة – قالت وزارة الإسكان المصرية اليوم الاثنين إنها ستوقع مذكرات تفاهم خلال أيام لنحو 20 مشروعا مع مستثمرين خليجيين بقيمة 150 مليار جنيه (نحو 21 مليار دولار) على أن يكون التوقيع النهائي للمشروعات خلال قمة مصر الاقتصادية في مارس آذار 2015.

وأضافت الوزارة في بيان صحفي على لسان وزيرها مصطفى مدبولي ”تم الاجتماع مع عدد كبير من المستثمرين الخليجيين وسيتم توقيع مذكرات تفاهم خلال أيام.. قبل توقيع العقود الخاصة بهذه المشروعات خلال مؤتمر القمة الاقتصادية.“

وزار مدبولي أبوظبي الاسبوع الماضي للمشاركة في مؤتمر ”الاستثمار في مصر“.

وتعقد مصر قمة اقتصادية بمشاركة زعماء ومستثمرين من شتى أنحاء العالم منتصف مارس آذار المقبل في منتجع شرم الشيخ على البحر الأحمر لعرض الوضع الاقتصادي والرؤية التنموية للبلاد حتى عام 2030.

وتتطلع مصر من خلال المؤتمر لجذب استثمارات عربية وأجنبية بمليارات الدولارات من أجل تسريع وتيرة تعافي الاقتصاد بعد أكثر من ثلاث سنوات من الاضطرابات التي أعقبت الاطاحة بمبارك.

وقالت وزارة الإسكان في البيان إنها اتفقت على ”جذب استثمارات خليجية لنحو 20 مشروعا تقدر قيمتها الاستثمارية ب 150 مليار جنيه في مدة تتراوح بين 5-7 سنوات.. المشروعات تقع في عدد من المدن الجديدة أهما السادس من أكتوبر والقاهرة الجديدة والشيخ زايد.“

وينظر الى مؤتمر مصر الاقتصادي باعتباره جزءا رئيسيا ضمن خطة الاصلاح الاقتصادي التي تضمنت خفض دعم الطاقة وزيادة الضرائب. وقامت الحكومة بحل نزاعات مع مستثمرين حاليين فيما تسعى الى تنشيط الاقتصاد الذي تضرر بفعل اضطرابات سياسية تعصف بالبلاد منذ انتفاضة عام 2011 .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com