فوزية زينل أول سيدة تترأس برلمان البحرين.. فمن هي؟

فوزية زينل أول سيدة تترأس برلمان البحرين.. فمن هي؟

المصدر: المنامة- إرم نيوز

أصبحت النائبة في مجلس النواب البحريني، فوزية زينل، أول امرأة خليجية تترأس برلمان بلدها، بعد فوزها بالمنصب بغالبية الأصوات، إثر الانتخابات التشريعية التي أجريت الشهر الماضي.

وتنضم فوزية زينل بدخولها لمجلس النواب ثم رئاسته، لقائمة نساء بلدها ونساء دول الخليج، اللاتي استفدن من توجه عام لصالح مشاركة المرأة في كل مناحي الحياة العامة في ظل وجود كفاءات نسائية كثيرة.

ويعرف البحرينيون زينل قبل فوزها في انتخابات مجلس النواب الأخيرة، ورئاسته، فهي إعلامية وناشطة في العمل الاجتماعي، بجانب عملها في التعليم، وبجانب مشاركات أخرى أيضًا في مجالات وقطاعات وتخصصات مختلفة.

وتحمل زينل شهادة ماجستير من كلية الإعلام في الجامعة الأهلية بالبحرين منذ العام 2014، إضافة لدبلوم عال في العلوم السياسية من معهد التنمية السياسية البحريني عام 2007، بجانب دبلوم  في التوجيه والإرشاد الأسري في الجامعة الأردنية عام 1986 وليسانس في اللغة العربية والتربية من جامعة البحرين عام 1983.

وتشمل قائمة الوظائف التي شغلتها زينل ومازالت تشغل بعضها حتى الآن، العمل كمحاضرة بكلية الإعلام بالجامعة الأهلية منذ العام 2017، ومديرة الشؤون الإدارية والمالية بالمدرسة الأهلية عام 2012، إضافةً إلى عملها مستشارة التطوير والتخطيط بهيئة الإذاعة والتفلزيون بين عامي 2009    و 2010.

كما عملت زينل مديرةً لتلفزيون البحرين بين عامي 2008 و 2009، ومستشارة التطوير والتخطيط الإستراتيجي بهيئة الإذاعة والتلفزيون بين عامي 2007 و2008، ورئيسة قسم البرامج بهيئة الإذاعة والتلفزيون في البحرين بين عامي 1993 و 2007، كما عملت قبل ذلك مراقبة قسم البرامج بهيئة الإذاعة والتلفزيون بين عامي 1988 و 1993.

وإضافة لعملها الواسع في قطاع الإعلام وكونها كاتبة مقال أسبوعي، عملت زينل أخصائية توجيه وإرشاد أسري في معهد الأمل للأطفال، إذ انتدبتها وزارة التربية والتعليم إلى هناك بين عامي 1984 1988.

وبجانب سيرتها الأكاديمية والمهنية الحافلة، شغلت زينل عدة مناصب أخرى، بينها عضو لجنة وضع مسودّة قانون الطفل، وعضو فريق العمل المكلّف لبرنامج ”اتخاذ القرار“ ووضع الإستراتيجية الوطنية للنهوض بالمرأة البحرينية، وعضو اللجنة التنفيذية المنبثقة من لجنة التعاون بين المجلس الأعلى للمرأة والجمعيات واللجان النسائية منذ 2007.

كما أن زينل عضو في فريق العمل المعني بدراسة وضع المرأة العربية التابع لمنظمة المرأة العربية في مصر عام 2014، وعضو اللجنة المشتركة بين مجلس النواب وجمعية سيّدات الأعمال بين العامين 2015 – 2016، وعضو لجنة التدريب والتعليم والموارد البشرية بغرفة تجارة وصناعة البحرين.

وحملت زينل وسام الدولة من الدرجة الرابعة في العام 2002، وشاركت في تنظيم المهرجان العائلي الأول لأهالي المنطقة بنادي الرفاع الرياضي والثقافي، كما شاركت في إعداد المحور الإعلامي للأشخاص ذوي الإعاقة بتكليف من مكتب الأمم المتحدة عام 2010.

وشغلت فوزية زينل منصب رئيسة اللجنة النسائية لجمعية البحرين الخيرية عام 2010، ومديرة اللجنة الثقافية والاجتماعية بنادي الرفاع الشرقي بين عامي 2006 – 2010، وهي عضو مجلس إدارة ورئيسة لجنة الإعلام والعلاقات العامة بالجمعية البحرينية لتنمية الطفولة، ورئيسة الحملة الوطنية لإدماج الأشخاص ذوي الإعاقة 2010.

يشار إلى أن زينل فازت برئاسة البرلمان البحريني بأغلبية ساحقة، بعدما حصلت على 25 صوتًا من مجموع أصوات النواب الأربعين المنتخبين في المجلس، بينما حصل منافسها، النائب عادل العسومي، على 13 صوتًا، والنائب عيسى الكوهجي على صوتين.

ودخلت زينل برلمان بلادها عن الدائرة الخامسة بالمحافظة الجنوبیة في الجولة الأولى من الانتخابات، ونجحت في ترأسه، في أول دخول له، بعد ترشحها في الانتخابات النيابية مرتین سابقتين لم تفز في أي منهما.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com