لبنان يفرج عن ابن عم وزير الخارجية القطري

لبنان يفرج عن ابن عم وزير الخارجية القطري

لندن- ذكرت صحيفة بريطانية أن السلطات اللبنانية أفرجت عن عبد العزيز بن خليفة العطية، ابن عم وزير الخارجية القطري، الذي أدين غيابياً في لبنان بتوصيل الأموال إلى تنظيم القاعدة.

وأضاف تقرير لصحيفة ”تيليغراف“، الأحد، على موقعها الإلكتروني، أن الملقب بـ ”ذئب القاعدة“، جاء الإفراج عنه ضمن حملة ”أوقفوا تمويل الإرهاب“ في لبنان، نتيجة ضغوط من الحكومة القطرية، ويتم ”غض الطرف“ عنه اليوم من قبل السلطات.

وأوضح التقرير أن القضاء أصدر حكماً غيابياً على العطية في يونيو/ حزيران الماضي، إذ ”أفرجت السلطات اللبنانية عنه بعد أيام من اعتقاله في مايو/ أيار 2012، نتيجة تعرضها لضغوط من قبل الحكومة القطرية التي هددت بترحيل آلاف اللبنانيين من أراضيها“.

ويذكر أن العطية هو عضو سابق في اللجنة الأولمبية القطرية، كما أن صلة قرابة تربطه بوزير الطاقة القطري السابق عبد الله بن حمد العطية، ووزير الخارجية القطري خالد بن محمد العطية.

وأشار التقرير إلى نشاطات العطية على مواقع التواصل الإجتماعي، حيث تم التركيز على الصور والتعليقات التي نشرها العطية والتي تؤكد دعمه لجبهة النصرة المرتبطة بتنظيم القاعدة في سوريا، بالإضافة إلى تأييده لزعيم القاعدة الراحل أسامة بن لادن وتنظيم الدولة اللا-إسلامية.

وطالبت الصحيفة الحكومة البريطانية بالضغط لاتخاذ تدابير صارمة ضد مواطنيها الذين يشتبه في أنهم يمولون الإرهاب، معتبرة أن ”الحكومة البريطانية تتساهل مع المشتبه بهم في تمويلهم للجماعات المتشددة“، داعية الحكومة إلى أن ”تحذو حذو الولايات المتحدة“.

قر

ورأت أنه ”إذا رغبنا في إقناع حلفائنا في الخليج بضرورة وقف تمويل مواطنيهم للإرهاب لا بد لنا أن نقر عقوبات في مستوى العقوبات التي وضعتها الولايات المتحدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com