القضاء البحريني يعلق عمل جمعية الوفاق المعارضة الشيعية

القضاء البحريني يعلق عمل جمعية الوفاق المعارضة الشيعية

المصدر: المنامة -

أعلن مصدر قضائي بحريني الثلاثاء أن المحكمة الإدارية البحرينية أصدرت قرارا بوقف نشاط جمعية الوفاق الشيعية التي تعد اكبر فصيل معارض في البحرين لمدة ثلاثة أشهر، وذلك بتهمة مخالفة قانون الجمعيات.

وأشار المصدر إلى أن المحكمة ”منحت الجمعية مدة ثلاثة أشهر لتصحيح المخالفات المرصودة ضدها“.

ويأتي القرار القضائي بعد أن حركت وزارة العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف خلال تموز/يوليو 2014 دعوى قضائية طلبت فيها وقف نشاط جمعية الوفاق لمدة ثلاثة أشهر حتى تقوم بتصحيح وضعها الذي اعتبرت أنه غير قانوني، وأشارت الوزارة بشكل خاص إلى ”بطلان أربعة مؤتمرات عامة، وذلك نتيجة عدم تحقق النصاب القانوني لها، وعدم التزام علانية وشفافية إجراءات انعقادها“.

وذكرت الوزارة في بيان رسمي حينها أن ”هذه المخالفات تعد خللا جوهريا في إجراءات تكوين أجهزة الجمعية واختيار قياداتها ومباشرتها لنشاطها، وتنظيم علاقاتها بأعضائها على أساس ديمقراطي“، ويأتي قرار القضاء البحريني بعد أن قررت الوفاق مع جمعيات معارضة أخرى مقاطعة الانتخابات التشريعية والبلدية المقبلة.

واعتبرت المعارضة البحرينية التي تقودها جمعية الوفاق الشيعية أن الانتخابات المزمع تنظيمها في 22 تشرين الثاني/نوفمبر ”تجري في إطار التفرد في اتخاذ القرار غير العادل لا من حيث النظام الانتخابي أو توزيع الدوائر الذي طالبت المعارضة بضرورة أن يكون عادلا ويترجم المساواة في ثقل الصوت الانتخابي“.

وكانت جمعية الوفاق التي تمثل التيار الشيعي المعارض الرئيسي سحبت في أيار/مايو 2011 نوابها الـ18 من مجلس النواب اعتراضا على ”قمع“ حركة الاحتجاجات التي انطلقت في 14 شباط/فبراير من تلك السنة.

وتشهد البحرين حركة احتجاجات تقودها الأغلبية الشيعية منذ شباط/فبراير 2011، وقد تصاعدت خلال الأشهر الأخيرة وتيرة أعمال العنف، إذ تشهد القرى الشيعية بشكل شبه ليلي مصادمات بين الشرطة ومحتجين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com