عملة البحرين وسنداتها تتعافى بقوة بفعل الدعم السعودي الإماراتي الكويتي – إرم نيوز‬‎

عملة البحرين وسنداتها تتعافى بقوة بفعل الدعم السعودي الإماراتي الكويتي

عملة البحرين وسنداتها تتعافى بقوة بفعل الدعم السعودي الإماراتي الكويتي

المصدر: فريق التحرير

أكد وزير المالية البحريني أحمد بن محمد آل خليفة أن البحرين والسعودیة والإمارات والكویت ستعلن عن برنامج لتعزيز استقرار الأوضاع المالیة بمملكة البحرين.

وكانت السعودية والإمارات والكويت، قد أعلنوا في بيان مشترك مساء أمس الثلاثاء، أنهم سيقرون قريبًا عن برنامج متكامل لدعم الإصلاحات الاقتصادية في البحرين واستقرارها المالي.

وبحسب وكالة الأنباء البحرينية، أعرب آل خليفة عن شكره وتقديره لدعم مملكة البحرين في كافة المواقف التي أثبتت عمق الروابط الأخوية والتعاون البناء ووحدة المصير المشترك، مشيدًا بالمواقف التاريخية للأشقاء بالمملكة العربیة السعودیة ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولة الكویت.

وكانت العملة البحرينية انخفضت أمس الثلاثاء إلى 0.38261 وهو أدنى مستوى لها في 17 عامًا، لتتحرك بعيدًا عن سعر الصرف الرسمي المربوط بالدولار عند 0.37608 في الوقت الذي باعت فيه صناديق تحوط السندات البحرينية وباعت الدينار في السوق الآجلة بسبب مخاوف من تنامي الدين العام للبلاد.

وعاد الدينار البحريني للتعافي اليوم الأربعاء، بعد أن تعهدت الدول الخليجية الثلاث بتقديم دعم مالي للبحرين.

وتعافت سندات البحرين الدولارية السيادية بقوة اليوم الأربعاء، بعد إعلان السعودية والإمارات العربية المتحدة والكويت عزمها تقديم دعم مالي للمملكة.

وبحسب ”رويترز“، قفز إصدار 2023 بمقدار 4.5 سنت إلى 92.9 سنت للدولار، بحسب ”تريدويب“، بينما ارتفعت السندات الدولية استحقاق 2022 بواقع 4.3 سنت إلى 94.82 سنت.

كما ارتفعت صكوك البحرين، حيث زاد إصدار 2024 بمقدار 3.3 سنت إلى 93.69 سنت، وفقًا لتريدويب.

ونزلت بعض السندات السيادية البحرينية إلى مستويات قياسية متدنية يوم الإثنين مع تخوف المستثمرين بالخارج من قدرة البلاد على تجنب أزمة تمويل.

وصغر حجم الاقتصاد البحريني سيجعل من السهل نسبيًا على جيرانها الأكثر ثراء أن يدعموها ماليًا وهو ما قد يحمي اقتصاداتهم من مخاطر عدوى. وتتوقع البحرين عجزًا قدره 3.5 مليار دولار في ميزانية الدولة للعام 2018 .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com