”داعش“ يسلم جنديا لبنانيا مختطفا لديه لقطر

”داعش“ يسلم جنديا لبنانيا مختطفا لديه لقطر

بيروت – قال مصدر أمني لبناني، إن تنظيم ”داعش“ الذي يختطف مع تنظيم ”جبهة النصرة“ عددا من العسكريين اللبنانيين في محيط بلدة عرسال المحاذية للحدود السورية منذ آب/أغسطس الماضي، أفرج مساء الثلاثاء، عن أحد الجنود، مشيراً إلى أن التنظيم سلم الجندي للوسيط القطري.

وقال المصدر الذي فضل عدم نشر اسمه، إن التنظيم أفرج عن الجندي كمال الحجيري، وسلمه للوسيط القطري الذي عاد من محيط عرسال بعد جولة من المفاوضات.

وأشار إلى أن عناصر من الأمن العام اللبناني تسلموا الجندي المفرج عنه من الوسيط القطري.

وكان الحجيري خطف لدى توجهه إلى مزرعة ذويه في وادي حميد في محيط بلدة عرسال الشهر الماضي.

وأدت معارك عرسال، التي استمرت 5 أيام إلى مقتل ما لا يقل عن 17 من عناصر الجيش اللبناني وجرح 86 آخرين، إضافة إلى خطف عدد منهم ومن القوى الأمن الداخلي، وقد أعدم ”داعش“ اثنين من العسكريين المحتجزين ذبحا، وأعدمت ”النصرة“ عسكريا آخر برصاصة في الرأس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com