البحرين تعتقل مجموعة ”إرهابية“ فجرت أنبوب نفط بدعم من إيران (صور)

البحرين تعتقل مجموعة ”إرهابية“ فجرت أنبوب نفط بدعم من إيران (صور)

المصدر: فريق التحرير

ألقت الأجهزة الأمنية في البحرين، اليوم الأربعاء، القبض على مجموعة ”إرهابية“ تابعة لتنظيم ما يسمى بـ ”ائتلاف 14 فبراير“ قامت بالتخطيط والإعداد وتفجير أحد أنابيب النفط بالقرب من قرية بوري في نوفمبر العام الماضي، بحسب ما نقلت صحيفة الأيام المحلية.

وذكرت الصحيفة البحرينية أن الأجهزة الأمنية تمكنت من تحديد العناصر المتورطة والقبض عليها وهم :“فاضل محمد جعفر علي (23 عامًا – سائق)، وأنور عبدالعزيز موسى جعفر المشيمع (24 عامًا – موظف قطاع خاص)، ومحمد عبدالله عيسى عبدالله محروس (27 عامًا-موظف في إحدى الشركات) محكوم بالسجن 15 عامًا)، وعادل أحمد علي أحمد صالح (23 عامًا – موظف أمن في شركة خاصة)“.

وقالت الصحيفة إن التحقيقات كشفت أن اثنين من المقبوض عليهم تلقيا تدريبات مكثفة في إيران في معسكرات تابعة للحرس الثوري الإيراني، بالتنسيق مع قيادات هاربة من المملكة وموجودة في إيران تعمل على تجنيد العناصر الإرهابية بالداخل وتمويل عمليات سفرهم إلى إيران تحت غطاء الزيارات الدينية.

وأضافت أن العنصرين تلقيا تدريبات على كيفية تصنيع واستخدام العبوات المتفجرة واستخدام مختلف الأسلحة النارية مثل الكلاشينكوف والرشاش ”PKC“ وسلاح الآر بي جي، بجانب دورات أمنية خاصة بالأمن الشخصي.

وأوضحت الصحيفة أن عناصر المجموعة كلفوا بتنفيذ اعتداءات تستهدف الإضرار بالاقتصاد الوطني لمملكة البحرين واستهداف أنبوب النفط، حيث شرعوا فور عودتهم من إيران بالتخطيط والإعداد وتفجير أنبوب النفط في بوري بالإضافة إلى الإعداد والتنفيذ لسلسلة من الأعمال الإرهابية.

وأضافت صحيفة الأيام أن الأجهزة الأمنية البحرينية تمكنت أيضًا من القبض على عدد من العناصر ”الإرهابية“ المتورطة في التمويل والتخطيط لتنفيذ هذا الاعتداء وهم: ”حبيب عبداللطيف مهدي (19 عامًا – هارب ومحكوم بالسجن المؤبد)، وعبدالله جعفر أحمد المدني (34 عامًا – هارب وموجود في إيران)، ومحمد علي إبراهيم خليل (35 عامًا – هارب وموجود في إيران)“.

وكشفت تحقيقات الأجهزة الأمنية عن أدلة مادية ورقمية، تثبت تورط هذه العناصر في التمويل والتخطيط والإعداد لتنفيذ أعمال إرهابية في عدد من المناطق، تم إحباطها من خلال القبض عليهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com