تركيا تستدعي القائم بأعمال الإمارات بشأن ”تغريدة“ الشيخ عبدالله بن زايد

تركيا تستدعي القائم بأعمال الإمارات بشأن ”تغريدة“ الشيخ عبدالله بن زايد

المصدر: فريق التحرير

بعد تصريحات غاضبة لمسؤولين أتراك على رأسهم أردوغان، خلال الأيام الماضية، استدعت أنقرة اليوم الخميس، القائم بالأعمال في السفارة الإماراتية، للاحتجاج على قيام وزير خارجية الإمارات، بمشاركة تغريدة تتناول آخر قادة العثمانيين في الحجاز فخري باشا.

وقالت وكالة ”رويترز“ للأنباء، نقلًا عن مسؤول في وزارة الخارجية التركية:“إن القائم بالأعمال الإماراتي استُدعي للوزارة بعد قيام وزير الخارجية الإماراتي بإعادة نشر تغريدة على ”تويتر“ حول قائد عثماني“.

وأعاد الشيخ عبد الله بن زايد، وزير خارجية الإمارات نشر تغريدة لدكتور عراقي مقيم في ألمانيا جاء فيها:“هل تعلمون أنه في العام 1916 قام التركي فخري باشا بارتكاب جريمة بحق أهل المدينة النبوية، حيث سرق أموالهم، وقام بخطفهم، ونقلهم في قطارات إلى الشام وإسطنبول برحلة سُميت ”سفر برلك“، كما سرق الأتراك أغلب مخطوطات المكتبة المحمودية في المدينة، وأرسلوها إلى تركيا، هؤلاء هم أجداد أردوغان وتاريخهم مع المسلمين العرب“.

وأثارت التغريدة غضب النظام التركي، حيث خرج رئيسه، رجب أردوغان، بتصريحات غاضبة، تجاوز فيها انتقاد الوزير الإماراتي، إلى اتهام مسؤولين عرب بـ“الخيانة“.

وتجاهل الشيخ عبدالله بن زايد الردَّ على أردوغان حتى الآن، إلا أن نشطاء ومسؤولين عربًا وخليجيين، انبروا لتفنيد اتهامات أردوغان، وتوضيح سياسة ”بيع الوهم“ للشعوب العربية، التي دأب على اتباعها.

وقال وزير الداخلية الإماراتي، الشيخ سيف بن زايد:“لا أحد يستطيع تغيير التاريخ المعاصر وحقائقه ولو بعمالته المعروفة لتغيير الشرق الأوسط، لأن الواقع والمستقبل يصنعهما الرجال. #كلناعبدالله بن_زايد“.

وأجمع طيف واسع من المتفاعلين مع التغريدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على أن ما جاء فيها ”حقائق مثبتة تاريخيًا، حول بطش العثمانيين الذين احتلوا المنطقة لقرون، وينبغي ألا تزعج قادة تركيا“، كما أجمعوا على أن تصريحات أردوغان تفتقد للياقة الدبلوماسية“.

وأعاد الجدل المثار حول التغريدة، إلى أذهان العرب وسكان المنطقة، من أكراد وأرمن،  جوانب مظلمة من التاريخ العثماني، شملت  ”مذابح“ ارتكبها الأتراك على مدى قرون بحق الشعوب التي وقعت تحت حكمهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة