أخبار

الكويت تنفي إضراب مدان بقضية اقتحام مجلس الأمة
تاريخ النشر: 13 ديسمبر 2017 14:32 GMT
تاريخ التحديث: 18 يونيو 2021 7:16 GMT

الكويت تنفي إضراب مدان بقضية اقتحام مجلس الأمة

يخضع الشعبي لتنفيذ حكم صادر بحقه في 27 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي بتهمة اقتحام مبنى مجلس الأمة

+A -A
المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

نفت وزارة الداخلية الكويتية اليوم الأربعاء، قيام الناشط عباس الشعبي المتواجد بالسجن المركزي على خلفية إدانته باقتحام مجلس الأمة، بالإضراب عن الطعام بسبب سوء المعاملة وعدم تلقيه العلاج.

وأعلن عدد من النشطاء عن تضامنهم مع الشعبي ”محملين وزير الداخلية مسؤولية تدهور صحته وعدم مراعاة كبر سنه“.

وقالت وزارة الداخلية إنها ”لم تتلقَ أي شكوى من السجناء بخصوص سوء المعاملة“، مبينةً أن ”الوضع الصحي للشعبي جيد، حيث تمّت زيارته من قبل ضباط الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية، للتأكد من صحة الإضراب، إلا أن الشعبي نفى الخبر مبينًا بأنه لم يُضرب عن الطعام ولا ينوي الإضراب“.

ونفت الداخلية في بيان رسمي عدم تلقي الشعبي لعلاجه قائلةً: ”بشأن الادعاء بعدم تلقي النزيل العلاج فهو ادعاء كاذب حيث إن منع أو صرف الأدوية والعلاجات للنزلاء ليس من اختصاص أو صلاحية الإدارة العامة للمؤسسات الإصلاحية، بل من اختصاص المستشفى المعني والطبيب المختص التابع لوزارة الصحة فهو الذي يقرّر ذلك“.

وكان نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي قد ذكروا أن الشعبي الذي يقضي حكمًا بالسجن 7 سنوات بتهمة اقتحام مجلس الأمة عام 2011، قد ”أعلن إضرابه عن الطعام بسبب سوء المعاملة وعدم تلقيه العلاج لمرضه المزمن“.

ويخضع الشعبي لتنفيذ الحكم الصادر بحقه في 27 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، بتهمة اقتحام مبنى مجلس الأمة، بعد أن سلّم نفسه للجهات المعنية بالإضافة إلى عدد من المدانين بنفس القضية بينهم نواب.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك