هل تمتد مقاطعة قطر لتشمل الكويت؟

هل تمتد مقاطعة قطر لتشمل الكويت؟

المصدر: إرم نيوز

بعد أشهر من فرضها على قطر، بات الحديث عن احتمال امتداد المقاطعة الخليجية إلى الكويت من الأمور غير المستبعدة لدى نخب كويتية.

وفي ظل التقارب الذي برز للواجهة بين الكويت والدوحة، انتشرت في الأوساط الداخلية الكويتية خلال الأيام الأخيرة دعوة برلمانية للاستعداد لمقاطعات محتملة.

وعبّر رئيس لجنة الأولويات في مجلس الأمة الكويتي (البرلمان)، النائب أحمد الفضل، عن مخاوفه، معتبرًا أن ”الأمن الغذائي والأمن الدوائي أمران مهمان، خاصة أن الأوضاع تتوتر في بعض الدول“.

ونقلت صحيفة ”الراي“ الكويتية، يوم الخميس، عن ”الفضل“، إشارته إلى احتمال وصول المقاطعة للكويت؛ قائلًا: ”قد نتعرض لمقاطعات أو لأمور نعتبر الاستعداد لها أولوية مهمة بالنسبة لنا“.

وحافظت الكويت خلال الأشهر الأخيرة على الحياد في موقفها من الأزمة الخليجية، ليقود أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، جهود وساطة لحلّ الأزمة المتواصلة.

وشهدت العلاقات الكويتية القطرية تقاربًا ملحوظًا خلال الآونة الأخيرة، إذ التقى وزير الخارجية الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح، يوم الخميس، بنظيره القطري محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، في العاصمة الكويتية، على هامش زيارة، غير معلنة المدة.

وكذلك افتتح رئيس أركان القوات المسلحة القطرية، الفريق الركن طيار غانم بن شاهين الغانم، الأربعاء الماضي ملحقية عسكرية لبلاده في الكويت.

وأصدرت وزارة الدفاع القطرية، بيانًا متعلقًا، جاء فيه أن ”افتتاح الملحقية يعكس توسع المصالح المشتركة، وما وصلت إليه آفاق التعاون بين البلدَين الشقيقَين في جميع المجالات لاسيما في المجال الدفاعي، والتعاون العسكري“.

وقال البيان إن ”هذه الملحقية تُعدّ جسرًا للتواصل والتعاون المثمر بين القوات المسلحة القطرية وقيادة الجيش الكويتي، وأداة لتعزيز أواصر المحبة والإخاء من خلال تقديم أفضل الفرص التعليمية والدورات التدريبية للطلاب العسكريين، ودعم المبتعثين من الطرفين بكل الوسائل التي تجعلهم قادرين على تحقيق الأهداف التدريبية والأكاديمية“.

ضبابية الموقف الكويتي.

وفي أكثر من مناسبة، لم يُخفِ كُتّاب ونخب سعودية وناشطون إماراتيون امتعاضهم من الموقف الرسمي الكويتي، وامتناع السلطات الكويتية من اتخاذ موقف صريح تجاه قطر، خاصة أن المملكة والإمارات كانتا الأكثر اندفاعًا في موقفهما الداعم للكويت إبان الغزو العراقي الذي أيّدته جماعة الإخوان المتحالفة مع قطر.

ورأى الكاتب السعودي، جميل الذيابي، أن ”الكويت تتخذ موقفًا ضبابيًا غير واضح بما يكفي، حتى وإن كانت الوسيط“.

وتساءل الكاتب: ”هل انحازت الكويت لقطر وهل مازالت تجاملها؟ فهي كما يبدو ليست في عجلة من أمر وساطتها لحل الأزمة القطرية. ومنذ رحلة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد إلى الولايات المتحدة (منذ نحو ثلاثة أشهر) لم نرَ تحركًا يذكر تجاه الدوحة“.

وأضاف أن ”عدم الوضوح الكويتي إزاء هذه القضايا سيثير صعوبات وتعقيدات، لا شك أن جميع الدول الخليجية في غنى عنها. واستمرار الصمت حيالها سيفاجئ أهل الخليج بما يمكن تسميته سياسة الأمر الواقع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة