إسرائيليون يضغطون لتحرير ذويهم الرهائن في غزة
إسرائيليون يضغطون لتحرير ذويهم الرهائن في غزةأ ف ب

صحيفة: مفاوضات الهدنة بين حماس وإسرائيل بدأت رسمياً‎ في قطر

قالت وسائل إعلام عبرية، الاثنين، إن المفاوضات بشأن التوصل لصفقة لتبادل الأسرى بين تل أبيب وحركة حماس انطلقت رسميا مع وصول الوفد الإسرائيلي إلى قطر.

وفي وقت سابق من الاثنين، وصل الوفد الإسرائيلي بقيادة رئيس الموساد دافيد برنيع إلى قطر، وفق ما أوردته وكالة "الأناضول".

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، إنه "مع وصول الوفد إلى الدوحة بدأت المفاوضات رسمياً".

ولفتت إلى أن "فريق عمل إسرائيلي رفيع المستوى يتكون من مسؤولين بالموساد والاستخبارات العسكرية أمان، وجهاز الأمن العام الشاباك، سيبقى في قطر لعدة أيام".

ونقلت الصحيفة عن مسؤول إسرائيلي قوله، "لقد بدأت المفاوضات وستكون طويلة وشاقة ومعقدة. وهناك حاجة إلى قدر كبير من الصبر، من المهم أن يعلم أهالي المختطفين، أن العمل الشاق يجري على مدار الساعة، لكن الأمر سيستغرق وقتا وسيكون صعبا ومعقدا".

من جانبها، قالت القناة (12) الاسرائيلية الخاصة، إن المفاوضات تجرى في مجمع خاص بأحد فنادق الدوحة، وأضافت أنه "هناك ممر يفصل غرفة الممثلين الإسرائيليين عن غرفة ممثلي حماس، ومن غير المتوقع أن يجتمعوا، وسيتنقل الوسطاء القطريون والمصريون في المحادثات بين الغرفتين".

ونقلت القناة عن مسؤول إسرائيلي لم تسمّه، قوله إن "المفاوضات يمكن أن تستغرق نحو أسبوعين".

وقال المسؤول الإسرائيلي: "ممثلو حماس في قطر لن يتخذوا القرارات، ومن سيتخذ القرار هو رئيس حركة حماس بقطاع غزة يحيى السنوار، وكل نقطة نريد المضي قدماً فيها ستستغرق ما بين 24 و36 ساعة، حتى يأتي جوابه".

وحسب القناة، هناك العديد من الفجوات التي يتعين سدها، بما في ذلك مطلب حماس بعودة جميع الفلسطينيين من سكان شمالي القطاع إلى منازلهم، وهو ما ترفضه إسرائيل وتصر على عودة النساء والأطفال والرجال المسنين فقط.

وتطالب حماس أيضاً بوقف شامل للحرب خلال المرحلة الثانية من الصفقة، وهو ما ترفضه إسرائيل وتقول إنها مستعدة فقط لهدنة مؤقتة، وفق ذات المصدر.

وتريد حماس أيضاً تحديد قائمة بأسماء الأسرى الفلسطينيين ذوي المحكوميات العالية الذين أدانتهم إسرائيل بقتل إسرائيليين، ومن المقرر إطلاق سراحهم ضمن الصفقة، وهو ما لم يتضح الموقف الإسرائيلي بشأنه حتى الآن.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com