ثكنة برانيت الإسرائيلية في الجليل الغربي بعد قصفها
ثكنة برانيت الإسرائيلية في الجليل الغربي بعد قصفهاإرم نيوز

إصابة جنديين إسرائيليين في قصف على "الجليل الأعلى"

أصيب جنديان إسرائيليان اليوم الإثنين، بعد استهداف ميليشيا حزب الله ثكنة برانيت في الجليل الغربي بصاروخ "بركان"، وفق ما أفادت إذاعة الجيش الإسرائيلي.

وكانت جبهة جنوب لبنان شهدت اليوم، تصعيدًا للعمليات على جانبي الحدود بين الجيش الإسرائيلي وميليشيا حزب الله، الذي كثف استخدامه لصواريخ "فلق1 و"بركان".

واستهدف الحزب كذلك، تجمعًا لجنود إسرائيليين في محيط موقع جل العلام.

والمرة الأولى التي استخدم فيها حزب الله صاروخ "فلق"، كانت قبل ثلاثة أيام ضد موقع إسرائيلي في مرتفعات الجولان.

وبحسب ما ذكره الإعلام التابع للحزب، فإن هذا الصاروخ هو إيراني الصنع يصل مداه الأقصى إلى 10 كيلومترات، ويبلغ وزنه 113 كيلوغرامًا، ويمكن إطلاقه من راجمات برية، كما يمكن استخدامه لضرب الأهداف البحرية.

وكان صاروخ "بركان" دخل مبكرًا دائرة الاستخدام في المواجهات الدائرة على الجبهة اللبنانية منذ الثامن من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

ويحمل هذا الصاروخ ما بين 300 و500 كيلوغرام من المتفجرات ويصل مداه إلى 10 كيلومترات.

في الجانب الآخر، يركز الجيش الإسرائيلي على ملاحقة ورصد حركة عناصر ميليشيا حزب الله، وتنفيذ عمليات  اغتيال، كان مسرحها الشريط الحدودي، وأيضًا مناطق تقع خارج نطاق نهر الليطاني.

غارة إسرائيلية على أطراف بلدة رميش
غارة إسرائيلية على أطراف بلدة رميشإرم نيوز

وأسفرت آخر هذه العمليات عن  مقتل 3 من عناصر الحزب في غارة إسرائيلية، ليل أمس، على أحد المنازل في بلدة مروحين.

واليوم، وسَّع الجيش الإسرائيلي عمليات القصف المدفعي للشريط الحدودي، واستهدف "دير ميماس" و"كفركلا" في القطاع الشرقي.

وطال القصف محيط "رميش" و"عيتا الشعب" و"يارون" و"مروحين"، وصولًا إلى "رأس الناقورة "وأطراف "الضهيرة" و"علما الشعب" في القطاع الغربي.

وشهدت ساعات الليل ارتفاعًا في وتيرة القصف الذي تركز على بلدات القطاعين الغربي والأوسط؛ ما أسفر عن دمار للمنازل وفي البنى التحتية. 

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com