المدرسة التي استهدفها القصف
المدرسة التي استهدفها القصفأ ف ب

واشنطن تدعو لـ"الشفافية" بشأن قصف مدرسة للأونروا في غزة

دعت الولايات المتحدة إسرائيل إلى "الشفافية" بشأن ضربة استهدفت مدرسة تابعة لوكالة "الأونروا" في غزة، بما في ذلك توضيح إن أسفرت عن مقتل أطفال.

وقال الناطق باسم الخارجية الأمريكية ماثيو ميلر: "قالت حكومة إسرائيل إنها ستنشر مزيدا من المعلومات بشأن تلك الضربة بما في ذلك أسماء الأشخاص الذين قتلوا فيها. نتوقع منهم أن يكونوا شفافين تماما في نشر هذه المعلومات".

أخبار ذات صلة
"الأونروا": إسرائيل قصفت مدرسة في غزة "دون سابق إنذار"

بينما ندد الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش بالقصف ووصفه بأنه "مثال مرعب جديد عن الثمن الذي يدفعه المدنيون".

وقال ستيفان دوجاريك المتحدث باسم غوتيريش: "إنه مثال مرعب جديد عن الثمن الذي يدفعه المدنيون، الرجال والنساء والأطفال الفلسطينيون الذين يحاولون فقط الصمود، مجبرين على النزوح وسط دوامة من الموت في كل أنحاء غزة"، وشدد على ضرورة المحاسبة "عن كل ما يحصل في غزة".

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن أن طائراته ضربت مدرسة تديرها الأمم المتحدة في النصيرات وسط القطاع، إلا أنه برر القصف بأن مسلحين من حماس كانوا يستخدمونها، وذكرت السلطات في المنطقة أن 27 شخصًا على الأقل قتلوا إثر الضربة.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com