مصر تدرس فرض عقوبات على مروجي ”سلبيات المجتمع في الدراما“

مصر تدرس فرض عقوبات على مروجي ”سلبيات المجتمع في الدراما“

المصدر: أحمد جويدة- إرم نيوز

يدرس المجلس الأعلى للإعلام في مصر، بالتعاون مع الجهات الرقابية المعنية بالدراما والسينما، فرض عقوبات على من وصفهم بصناع الدراما الذين ”يروجون لسلبيات المجتمع“.

 وكان مكرم أحمد، رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قد صرح مؤخرًا بأن الدراما في السنوات الأخيرة“ أساءت للمجتمع وقدمت أعمالًا تشجع على التدخين وإدمان المخدرات وتهدد قيم وثوابت المجتمع“.

وأشار في تصريحاته إلى أن المجلس الأعلى ”لن يصمت أمام تجاوزات صناع الدراما وسوف يتحرك لمراقبة الأعمال الفنية الجاري تحضيرها لرمضان المقبل“.

وقال: ”إن المجلس لن يقبل وضع صفارة للتشويه على الألفاظ الخادشة وسوف يتخذ كافة الإجراءات لمنع الأعمال الهدامة بالكامل“.

في المقابل، استقبل صناع الدراما تصريحات مكرم بالغضب وعدم الارتياح ووصفوها بالصادمة التي تهدف للحجر على حرية المبدعين.

وفي تصريحات خاصة بـ“إرم نيوز“ قال السيناريست مجدي صابر: ”لا أعرف لماذا الهجوم على الدراما، على الذين يطالبون بالمنع رؤية الواقع جيدًا، فالواقع أشد قسوة ومرارة مما يُقدم على الشاشة، أنا مندهش فبدلًا من رفع سقف الإبداع نجد من يطالب بفرض الوصاية“.

وقال المخرج علي بدر خان لـ“إرم نيوز“: ”إذا أردنا أن نصنع فنًا حقيقيًا فيجب رفع سقف الحرية وعدم مصادرة حق المبدع في التعبير عن قضايا مجتمعه، الفن رسالة بناءة والمصادرة عليه تعيدنا للخلف“.

وكانت الأعمال الدرامية في السنوات الأخيرة قد قدمت عددًا من المشاهد والقضايا التي وصفت بـ“الجريئة والغريبة عن المجتمع المصري“، كما حدث في مسلسل ابن حلال عندما حرق الابن والده أمام الناس وكان هذا المشهد صادمًا.

كما ظهرت المرأة المصرية في أغلب الأعمال الدرامية منحلة وتهوى شرب السجائر والمخدرات، كما أشار مختصون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com