النيابة المصرية تأمر بسجن ابنة القرضاوي وزوجها بتهمة الانضمام لجماعة محظورة

النيابة المصرية تأمر بسجن ابنة القرضاوي وزوجها بتهمة الانضمام لجماعة محظورة

قررت النيابة العامة في مصر سجن علا القرضاوي، ابنة القيادي السابق في جماعة الإخوان المسلمين يوسف القرضاوي، إضافة إلى زوجها المهندس حسام خلف، القيادي في حزب الوسط 15 يومًا على ذمة التحقيق.

ووجهت النيابة لهما تهمة “الانضمام لجماعة أُسست على خلاف القانون، وتقديم وتسهيل الدعمين المالي واللوجستي للإرهابيين”.

وقال مصدر قضائي لـ”إرم نيوز”، إن “نيابة أمن الدولة العليا برئاسة المحامي العام الأول المستشار خالد ضياء الدين، قررت حبس علا القرضاوي، وزوجها حسام خلف 15 يومًا على خلفية ارتكاب جرائم الانضمام إلى جماعة أُسست على خلاف القانون، والدعوة للتظاهر دون تصريح، والتحريض على العنف، وتمويل الجماعة الإرهابية، ومجموعة أخرى من الاتهامات”.

وألقت أجهزة الأمن المصرية القبض على “حسام خلف” في تموز/ يوليو 2014 وأُفرج عنه في آذار/ مارس 2016، بعد أيام من الإفراج عن أبو العلا ماضي رئيس الحزب.