مصر تعلن إنشاء ”المجلس القومي لمواجهة الإرهاب والتطرف“ – إرم نيوز‬‎

مصر تعلن إنشاء ”المجلس القومي لمواجهة الإرهاب والتطرف“

مصر تعلن إنشاء ”المجلس القومي لمواجهة الإرهاب والتطرف“
Egypt's President Abdel Fattah al-Sisi looks on as he delivers a speech in Cairo, in this July 7, 2014 handout photo provided by the Egyptian Presidency. Sisi warned world powers on Monday that Islamist militants are ravaging the Middle East and pose a threat to everyone's security. REUTERS/The Egyptian Presidency/Handout via Reuters (EGYPT - Tags: POLITICS) ATTENTION EDITORS - THIS PICTURE WAS PROVIDED BY A THIRD PARTY. REUTERS IS UNABLE TO INDEPENDENTLY VERIFY THE AUTHENTICITY, CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE. FOR EDITORIAL USE ONLY. NOT FOR SALE FOR MARKETING OR ADVERTISING CAMPAIGNS. THIS PICTURE IS DISTRIBUTED EXACTLY AS RECEIVED BY REUTERS, AS A SERVICE TO CLIENTS. NO SALES. NO ARCHIVES

المصدر: الأناضول

أنشأت الحكومة المصرية، يوم الأربعاء، ”المجلس القومي لمواجهة الإرهاب والتطرف“، بعد أكثر من 3 أشهر على إعلان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي عزمه إنشاء الكيان الجديد، وذلك في تصريحات أدلى بها في 9 أبريل/نيسان الماضي، بعد ساعات من وقوع تفجيرين استهدفا كنيستين شمال البلاد، أسفرا عن مقتل وإصابة العشرات.

وقالت الرئاسة المصرية، في بيان لها: ”إن المجلس القومي لمواجهة الإرهاب والتطرف يترأسه  السيسي ويضم في عضويته 29 شخصًا من كبار المسؤولين والقيادات الدينية والشخصيات العامة في البلاد، أبرزهم رئيس الوزراء، ورئيس البرلمان، وشيخ الأزهر، وبابا الأقباط، ووزيرا الدفاع والداخلية“.

ووفقًا للبيان، فإن قرار إنشاء الكيان الجديد ينص على أن ”يدعو رئيس الجمهورية المجلس للانعقاد مرة كل شهر، وكلما دعت الضرورة لذلك، ويحدد في الدعوة مكان الانعقاد، ولا يكون انعقاد المجلس صحيحًا إلا بحضور أغلبية الأعضاء، وتصدر قراراته بأغلبية أصوات الأعضاء الحاضرين وعند التساوي يرجح الجانب الذي منه الرئيس“، دون مزيد من التفاصيل.

وتشهد مصر عمليات مسلحة تستهدف مسؤولين أمنيين ومواقع عسكرية وشرطية بين الحين والآخر، وهي العمليات التي ازدادت خلال العامين الماضيين في أكثر من محافظة، وخاصة في شبه جزيرة سيناء شمال شرق مصر، ما أسفر عن مقتل العشرات لا سيما من أفراد الجيش والشرطة.

وطالت العمليات المسلحة، في الأشهر الأخيرة، كنائس في القاهرة ومنطقة الدلتا والإسكندرية شمال البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com