الداخلية المصرية تعلن مقتل قيادي بارز في تنظيم ”حسم“

الداخلية المصرية تعلن مقتل قيادي بارز في تنظيم ”حسم“
A member of the police special forces stands guard around the scene of a car bomb blast in front of The High Court in downtown Cairo, March 2, 2015. At least eight people were wounded in an explosion near a top court building in central Cairo on Monday, security sources said. REUTERS/Amr Abdallah Dalsh (EGYPT - Tags: CIVIL UNREST CRIME LAW) - RTR4RSA0

المصدر: محمد منصور - إرم نيوز

أعلنت وزارة الداخلية المصرية اليوم الجمعة، مقتل قيادي بارز في تنظيم ”حسم“ المحسوب على جماعة الإخوان المسلمين وذلك في تبادل لإطلاق النار خلال عملية مداهمة غربي العاصمة.

وذكر بيان للوزارة أن ملعومات توافرت لأجهزة الأمن تفيد باعتزام بعض قيادات الحركة عقد لقاء تنظيمي بطريق الواحات من أكتوبر بمحافظة الجيزة، لافتة إلى أن قوات الأمن تعاملت مع تلك المعلومات عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا.

وأشارت إلى أن ”عمليات التمشيط أسفرت عن رصد سيارتين متوقفتين بالمنطقة وحال اقتراب القوات منها بادرت العناصر المستقلة لها بإطلاق أعيرة نارية بكثافة تجاه القوات ما دفعها للتعامل مع مصدر النيران وأسفر ذلك عن مصرع قائد إحدى السيارتين والذي تبين أنه محمد عبدالمنعم زكي أبوطبيخ والذي عُثر على جثته بجوار السيارة بينما تمكن قائد السيارة الثانية ومرافقوه من الفرار“.

وأضاف البيان أن المتوفى يعد ”أحد قيادات حركة حسم ويضطلع بمسؤولية الدعم المالي للحركة مركزيًا ومطلوب ضبطه وإحضاره في قضية تحرك حسم المسلح“.

ولفت إلى أنه تم إتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة المشار إليها وتوالى نيابة أمن الدولة العليا التحقيق فيها.

وشهدت مصر في السنوات الأربع الماضية ظهورا لافتا للحركات المسلحة بدءًا بعمليات تنظيم أنصار بيت المقدس في سيناء شمال شرق مرورًا بظهور 6 حركات تتبنى العنف ووصولاً إلى الحركة السابعة وهي حسم (حركة سواعد مصر) التي زادت مؤخرًا وتيرة هجماتها في مختلف أنحاء البلاد.

يذكر أن مصر تعيش تحت قانون الطوارئ إثر وقوع العديد من الهجمات الدامية التي استهدفت قوات الأمن والجيش وجرى تمديد حالة الطوارئ إثر الهجوم الأخير الذي ضرب كنيستين الشهر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com