تفجير الكنيسة البطرسية.. ثورة غضب بين المصريّين على عنف المتشدّدين وتقصير الأمن

تفجير الكنيسة البطرسية.. ثورة غضب بين المصريّين على عنف المتشدّدين وتقصير الأمن

المصدر: محمد علاء ومحمد الفيومي - إرم نيوز

استقبل المصريون الحادث الفريد من نوعه الذي طال الكاتدرائية المرقسية بالعباسية أثناء قداس صلاة الأحد، بحالة غضب ألقت اللوم على أجهزة الأمن والمتشددين الذين لم يُفرقوا بين المسجد والكنيسة في تفجيرهم الذي استهدف كنيسة بعد يوم من استهداف محيط مسجد بمدينة الجيزة.

غضب من الداخلية

وفقًا لمراسل ”إرم نيوز“، استقبل مواطنون تجمهروا داخل وبمحيط كنيسة الكاتدرائية التي شهدت التفجير، وزير الداخلية اللواء مجدي عبدالغفار بعاصفة غضب، منتقدين التقصير الأمني الذي سمح بالحادث.

وبأصوات غاضبة صاح المواطنون بالقرب من موكب الوزير بعبارات غاضبة محملة بسيل من الهجوم على الأداء الشرطي، محملين الوزارة والأجهزة الأمنية مسؤولية الحادث، الذي أسفر حتى الآن عن 25 قتيلاً و30 مصابًا، وفق تصريحات وزير الصحة لـ“إرم نيوز“.

تحقيقات عاجلة

وفي سياق متصل، قال مصدر قضائي بمكتب النائب العام لـ“إرم نيوز“ إن المستشار نبيل صادق كلّف نيابة أمن الدولة العليا بسرعة فتح تحقيقات موسعة وإجراء التحريات للتوصل إلى الجناة، في الانفجار الذي استهدف قاعة الصلاة في الكنيسة بالكاتدرائية المرقسية في حي العباسية أثناء قداس صلاة الأحد.

وأشار إلى أن النائب العام أمر بالتحفظ على كاميرات المراقبة بالكاتدرائية، فيما كلف فريقًا من النيابة بسماع شهود الإثبات الذين كانوا على مقربة من الواقعة.

المسجد والكنيسة يوحدان ”الإرهاب“

وكان ستة من رجال الشرطة -بينهم ضابطان- قتلوا الجمعة بانفجار في مدينة الجيزة المجاورة للعاصمة المصرية في كمين أمام أحد المساجد بشارع الهرم، حيث فصل الحادثين اللذين استهدفا دور العبادة للمسلمين والمسيحيين على حد سواء يوم واحد فقط.

ولفتت المفارقة السابقة، نظر المدونين والنشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي الذي صبوا جام غضبهم على ”الإرهاب“ الذي قالوا إنه لم يفرق بين مسلم ومسيحي في توقيت صلاته.

وكتب أحد النشطاء المصريّين الغاصبين من الحادثة المفجعة ”اللهم انتقم من قتلة المصريين .. اللهم عليك بمن قتل ومن حرض ومن تواطأ ومن تخاذل #الدم_كله_حرام #دمنا_مش_رخيص #حاسبوا_المهمل“.

وفيما تحولت صفحات المصريين إلى حداد عام على مواقع التواصل الاجتماعي، فإن البعض طالب بضرورة محاسبة المقصرين وملاحقة الجناة.

https://youtu.be/p3qDV8iPDAE

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com