مصر.. تفاصيل خطة محاصرة ”الإرهاب“ في سيناء

مصر.. تفاصيل خطة محاصرة ”الإرهاب“ في سيناء
Egyptian soldiers are deployed in the area of the Rafah Crossing border between Egypt and the Gaza Strip on May 21, 2013 as Egypt intensified efforts to secure the release of seven security personnel captured in the Sinai. Tensions remained high in the peninsula after two attacks by gunmen on or near police camps, and the kidnap last week of three policemen and four soldiers. AFP PHOTO / STR (Photo credit should read STR/AFP/Getty Images)

المصدر: محمود غريب – إرم نيوز

 بدأت القوات المسلحة المصرية بالتعاون مع أجهزة الشرطة، اليوم الأربعاء، تنفيذ المرحلة الأخيرة من العملية العسكرية ”حق الشهيد“، والتي تحاصر من خلالها بقايا الخلية الإرهابية في شبه جزيرة سيناء.

المرحلة الأخيرة

حصلت ”إرم نيوز“ من خلال مصادر أمنية متطابقة، وشهود عيان في شمال سيناء، على تفاصيل المرحلة الأخيرة من العملية العسكرية التي ستعلن أجهزة الأمن في أعقابها، عن النتائج الكاملة لعملية حق الشهيد، التي انطلقت بدايات العام الجاري ضد معاقل المسلحين.

وقال مصدر أمني بشمال سيناء لـ“إرم نيوز“ إن، ”القوات المسلحة بدأت في إنشاء معسكر ضخم للجيش، بقرية التومة جنوب الشيخ زويد، وهو الإجراء الأول من نوعه في المنطقة، التي كانت تكتظ بالمسلحين“.

وأشار المصدر، إلى أن المعسكر الذي يحتوي على كافة أنواع العتاد العسكري والجنود، سيبدأ عمليات برية واسعة لملاحقة آخر فلول المسلحين في الجبال والوديان، بعدما هربوا من مناطق التجمعات إلى قلب الجبل، وهو ما سمح لقوات الجيش بالانتشار الأوسط والتمركز عبر معسكر جنوبي الشيخ زويد، التي كانت أكبر معاقل المسلحين مؤخرًا، وهو ما مثّل نجاحًا لقوات الأمن المصرية، بحسب قوله.

تحركات واسعة

تطابقًا مع التصريحات السابقة، أفاد شهود عيان ”إرم نيوز“ بقيام قوات الجيش بعمليات تجريف واسعة اليوم، لمساحة من الأراضي داخل قرية التومة، بالتزامن مع إنشاء حواجز ترابية، استعدادًا لعمل كمائن بأطراف المنطقة.

وقال الشهود، إنهم شاهدوا صباح اليوم، تحرك عدد كبير من الآليات العسكرية، بشكل لافت، باتجاه قرية التومة، فيما قامت أجهزة الأمن، بعمليات تمشيط للمنطقة من العبوات الناسفة لتأمين دخول القوات.

وقال مصدر أمني آخر لـ“إرم نيوز“، إن الأجهزة الأمنية ستعلن قريبًا عن النتائج النهائية لعملية ”حق الشهيد“ عقب الانتهاء من محاصرة المسلحين الذي فروا بالفعل إلى الوديان بقلب الجبال، حيث تقوم قوات الأمن حاليًا بعمليات ملاحقة مستمرة بريًا وجويًا.

أخطر زارع عبوات ناسفة

وأشار المصدر إلى أن قوات الأمن، ألقت القبض على أخطر زارع عبوات ناسفة في سيناء، يدعى ”إبراهيم حميد“، في ضربة قاسمة للمجموعات الإرهابية بالمنطقة، مضيفًا أن أجهزة الأمن ألقت القبض على عدد آخر من المشتبه في تعاونهم مع العناصر الإرهابية بالشيخ زويد ورفح.

وكان قد  قُتل ضابط بقوات الأمن المصريَّة أمس الثلاثاء، في تبادل إطلاق نار مع مسلحين على الحدود المصرية الإسرائيلية.

وكان الجيش المصري قد أعلن في بيان الثلاثاء، أن عناصر إنفاذ القانون من الجيش والشرطة بنطاق الجيش الثاني الميداني شمال شرق مصر، تمكنت من إحباط مخطط لاستهداف إحدى نقاط الارتكاز الأمنية بشمال سيناء، باستخدام سيارة مفخخة محملة بكمية كبيرة من العبوات الناسفة شديدة الانفجار.

وقال الجيش: ”إن قوات إنفاذ القانون كثفت جهودها لملاحقة العناصرالإرهابية وبسط سيطرتها الأمنية الكاملة بمناطق شمال ووسط سيناء“، دون إشارة لوقوع قتلى ومصابين.

وتشهد مناطق متفرقة في محافظة شمال سيناء هجمات ضد الجيش والشرطة والمدنيين، تبنت معظمها جماعة ”أنصار بيت المقدس“ التي أعلنت ولاءها لتنظيم ”داعش“ الإرهابي.

وتصاعدت وتيرة الهجمات في سيناء ومناطق مصرية أخرى منذ عزل الرئيس المنتمي إلى جماعة الإخوان محمد مرسي، في يوليو 2013، إثر مظاهرات شعبية حاشدة.

وتتعرض من وقت لآخر مواقع عسكرية وشرطية وأفراد أمن، لهجمات في عدة محافظات في مصر، ولا سيما شبه جزيرة سيناء، ما أسفر عن مقتل العشرات من أفراد الجيش والشرطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com