مقتل 4 من الأمن والمدنيين في سيناء المصرية

مقتل 4 من الأمن والمدنيين في سيناء المصرية

قالت وزارة الداخلية المصرية، إن اثنين من رجال الشرطة قتلا وأصيب ثالث في انفجار عبوة ناسفة، بينما قالت مصادر أمنية إن مدنيين قتلا وأصيب سبعة آخرون في حوادث تتصل بالمواجهات بين قوات الأمن وإسلاميين متشددين موالين لتنظيم داعش بمحافظة شمال سيناء.

وقالت الداخلية في بيان بصفحتها على فيسبوك، إن عبوة ناسفة زرعها مجهولون على جانب أحد الطرق انفجرت في شاحنة مياه تابعة للشرطة بمدينة العريش عاصمة المحافظة “مما أسفر عن استشهاد مساعد شرطة شريف بيومي محمد، والشرطي محمود السيد عسقلاني وإصابة المجند علي علي محمد بشظايا بالجسم جراء الانفجار.”

وأضافت أنه جارٍ تمشيط المنطقة للقبض على منفذي الهجوم.

وقالت مصادر أمنية في المحافظة المتاخمة لإسرائيل وقطاع غزة، إن مدنيين قتلا وأصيب سبعة آخرون صباح اليوم الجمعة، في حوادث تتصل بالمواجهات بين قوات الأمن ومتشددي جماعة ولاية سيناء.

وقال مصدر إن رجلًا وامرأةً قتلا وأصيب أربعة آخرون في سقوط قذائف مورتر مجهولة المصدر صباحًا على منزلين في قريتين قريبتين من مدينة رفح التي تقع على حدود غزة.

وأضاف أن رجلًا وامرأتين أصيبوا في انفجار عبوات ناسفة في المدينة نفسها.

ومنذ أكثر من ثلاث سنوات، كثّف المتشدّدون الذين غيّروا اسم جماعتهم في 2014 إلى أنصار بيت المقدس وبايعوا داعش، هجماتهم على الجيش والشرطة.

وقتل مئات في الاشتباكات كما قتل مدنيون.